ما لا تعرفه عن هيئة السياحة بالفجيرة

تمثل هيئة الفجيرة للسياحة والآثار نقلة نوعية في تطوير صناعة السياحة في امارة الفجيرة ،،وتهدف إلى الاهتمام بالآثار والتراث، وتحقيق التنمية السياحية للإمارة بأعلى مستوياتها بما ينسجم مع الموروث الحضاري والثقافي وقيم المجتمع الإماراتي الأصيلة ووضع إمارة الفجيرة على خارطة العالم السياحية وحدد القانون الذي أصدره صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة في 31 مايو 2009 بإنشاء هيئة الفجيرة للسياحة والآثار كهيئة مستقلة تتمتع بالشخصية الاعتبارية والقانونية

وتتلخص  رسالتها في بناء صناعة سياحية متكاملة وشاملة تجعل من إمارة الفجيرة وجهة سياحية عالمية مفضلة وإبراز المقومات السياحية المتنوعة التي تزخر بها الإمارة.

تسعى هيئة السياحة والآثار في الفجيرة إلى إعادة إحياء طرقها القديمة وآثارها الموجودة في جميع مدنها ومناطقها والبالغ عددها أكثر من 50 قلعة وحصنا ومنطقة أثرية مكتشفة في مسافي والبثنة ومربح وقدفع وضدنا ودبا، بالاضافة الى إعادة إحياء مواقعها التراثية الرئيسية لجذب المزيد من السياح وترويجها محلياً وعالمياً.ومن تلك المناطق التراثية المهمة،  وادي العبادلة وحم وهما من الأودية الكبيرة في الفجيرة .كما تسعى الهيئة الى انهاء  العمل في بعض المواقع الأثرية بهدف تفعيل ما يسمى بالسياحة الأثرية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق