أطباء مستشفى الفجيرة ينقذون حياة مريضة بإزالة ورم سحائي من المخ

نجح الفريق الطبي الجراحي في مستشفى الفجيرة التابع لمؤسسة الامارات للخدمات الصحية، في إجراء عملية جراحية ناجحة لإزالة ورم في الجمجمة وزرع قطعة اصطناعية لسيدة مصابة بورم سحائي حميد في المخ، باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وأظهرت الفحوصات وتصوير الأشعة المقطعية الخاصة بالمريضة فجوة في عظام الجمجمة، تتطلب تركيب قطعة اصطناعية خاصة، حيث تعاون المستشفى مع جهة صحية متخصصة في الولايات المتحدة الأمريكية لتصميم قطعة اصطناعية مصنوعة من بولي إيثيل كيتون باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وتمكن جراحو الأعصاب في مستشفى الفجيرة من إزالة الورم بعد إجراء العملية الجراحية، التي استبقت زراعة القطعة الاصطناعية الخاصة للمريضة، حيث خضعت المريضة لمرحلة استشفاء لاستكمال إعادة بناء الفجوة في عظام الجمجمة قبل مغادرتها للمستشفى.

حرص

وأكد أحمد عبيد الخديم مدير مستشفى الفجيرة أن مؤسسة الإمارات الصحية تحرص على رفد المستشفيات التابعة لها بكوادر طبية ذات كفاءة وخبرات كبيرة، وتزودها بأحدث الأجهزة التقنيات الطبية المتطورة التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد، مما يسهم في سرعة الاستجابة للحالات الطارئة، ويوفر خدمات التشخيص المبكر للحالات الطبية وتتماشى مع الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة.

وأضاف الخديم أن الكوادر الطبية والتمريضية في مستشفى الفجيرة تمتلك خبرات عالية المستوى في التعامل مع مختلف الحالات، نظراً لحرص الإدارة على استدامة التميز والتطوير في مجالات توفير أفضل الممارسات الطبية العالمية، ومواصلة تزويد كوادرها بالأدوات اللازمة وتعزيز مهاراتهم وقدراتهم من خلال البرامج التدريبية وتبادل التجارب والخبرات مع مختلف الجهات المحلية والعالمية.

يذكر أن مستشفى الفجيرة أعلن مؤخراً عن إجراء كوادره الطبية 684 جراحة ناجحة خلال الربع الأول من العام الجاري منها 186 عملية قسطرة للقلب باستخدام جهاز القسطرة الجديد، كما أعلن عن وصول إجمالي عدد العمليات خلال العام الماضي 3135 عملية منها 552 عملية قسطرة للقلب.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى