أكثر من 19 ألف شركة تنضم لعضوية غرفة تجارة دبي في الربع الأول 2024

الصورة :

كشفت غرفة تجارة دبي، إحدى الغرف الثلاث العاملة تحت مظلة غرف دبي، عن إنجازاتها الرئيسية خلال الربع الأول من عام 2024 والتي تعكس سعيها المستمر لدعم خطط دبي التنموية ومساهمتها الفعالة في تعزيز تنافسية الإمارة، وتحفيز نمو الاقتصاد المحلي، ودعم القطاع الخاص وتحقيق مستهدفات أجندة دبي الاقتصادية (D33).

وسجلت غرفة تجارة دبي انضمام 19,056 شركة جديدة إلى عضويتها خلال الربع الأول من العام الحالي، بنسبة نمو قدرها 17.6% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، مما يعكس قدرة الإمارة المتزايدة على استقطاب الاستثمارات والشركات وتعزيز تنافسية البيئة الجاذبة للأعمال.

وبلغت قيمة صادرات وإعادة صادرات الأعضاء خلال الربع الأول 73.5 مليار درهم بنمو 4.5% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، في حين شهدت الغرفة كذلك نمواً في عدد أعضائها المصدّرين بنسبة 7.3% من 8,848 شركة مصدرة في الربع الأول 2023 إلى 9,496 شركة مصدرة في الربع الأول 2024، الأمر الذي يعكس عمق الروابط التجارية التي تتميز بها دبي مع كافة أنحاء العالم، بالإضافة إلى تجسيده تنافسية القطاع الخاص في الإمارة، وقدرته على تلبية متطلبات الأسواق الدولية بكل كفاءة وبأعلى مستويات الجودة.

وأصدرت غرفة تجارة دبي خلال هذه الفترة 191,013 شهادة منشأ بنسبة نمو بلغت حوالي 7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، في حين كما أصدرت واستقبلت 1,416 دفتر إدخال مؤقت بقيمة تبلغ حوالي 804.9 مليون درهم.

وقال معالي عبد العزيز عبد الله الغرير، رئيس مجلس إدارة غرف دبي: “يؤكد الأداء القوي المسجل خلال الربع الأول من العام الجاري أن غرفة تجارة دبي تمضي بثبات نحو تحقيق مستهدفات أجندة دبي الاقتصادية (D33)، والتي تركز على تحفيز نمو التجارة الخارجية، وتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر لمضاعفة حجم اقتصاد دبي خلال العقد المقبل، وترسيخ موقع الإمارة ضمن أفضل ثلاث مدن اقتصادية حول العالم”.

وأضاف معاليه قائلاً: “تواصل غرفة تجارة دبي العمل في إطار أولوياتها الاستراتيجية على تحسين البيئة المحفزة للأعمال، وجذب الشركات والاستثمارات العالمية، بالتزامن مع قيادة توسع الشركات العاملة في الإمارة في الأسواق الخارجية وتنمية الاقتصاد الرقمي، بالإضافة إلى تعزيز كفاءة المنظومة التشريعية والتنظيمية. مستمرون بفضل الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، في تمثيل القطاع الخاص ودعم مصالحه وتعزيز تنافسيته العالمية”.

دعم مصالح مجتمع الأعمال

قامت غرفة تجارة دبي من خلال قطاع دعم مصالح مجتمع الأعمال بمراجعة 33 قانوناً ومشروع قانون بالتعاون مع مجموعات الأعمال خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة اعتماد بلغت 45%، في حين تم عقد 24 اجتماعاً مع مجموعات ومجالس الأعمال. وأسست الغرفة خلال الربع الأول 4 مجالس أعمال جديدة تمثل جنسيات المستثمرين، مما يعكس الدور المتنامي الذي يلعبه المستثمرون في مسيرة التنمية المستدامة.

ونظّمت الغرفة خلال الربع الأول اجتماعها الفصلي الأول لعام 2024 مع مجموعات ومجالس الأعمال، وتم خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز مساهمة القطاع الخاص في الجهود الرامية إلى الارتقاء بالبيئة المحفزة للاستثمار في دبي. وتعرف المشاركون في الاجتماع على أبرز الجهود التي تبذلها الغرفة لدعم مصالح مجتمع الأعمال.

كما استقبلت الغرفة خلال الربع الأول من العام الحالي 33 قضية وساطة، مقارنة بـ18 قضية وساطة استقبلتها خلال نفس الفترة من العام الماضي، وبنسبة نمو بلغت 83.3%. وتم بنجاح تسوية 84% من قضايا الوساطة التي استقبلت في الربع الأول من العام الحالي، فبلغت القيمة الاجمالية لقضايا الوساطة 2.6 مليون درهم.

مركز دبي للشركات العائلية

واصل مركز دبي للشركات العائلية، الذي يعمل تحت مظلة غرف دبي، جهوده خلال الربع الأول بهدف تعزيز نمو واستمرارية الشركات العائلية في دبي، حيث أصدر نموذجاً إرشادياً خاصاً حول “عقد تأسيس الشركات العائلية” بهدف تسليط الضوء على آليات الإدارة والحوكمة الرشيدة وتحديد البنود المصنفة ضمن أفضل الممارسات المؤسسية. كما أطلق المركز أداة شاملة لتقييم حوكمة الشركات العائلية، وهي منصة مبتكرة لمساعدة هذه الشركات على تقييم نضج جوانب الحوكمة الأساسية لديها بما يخدم استدامة أدائها ونموها.

وأعلن المركز عن تعاونه مع عدد من أبرز الشركات العائلية في دبي، وذلك لاستضافة ندوات تثقيفية ضمن فعاليات “سلسلة الحوكمة”، وذلك لتعزيز استدامة واستمرارية وتنافسية الشركات العائلية، وتقوية روابط التواصل والتفاعل بين الشركات.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى