أمين عام مجلس حكماء المسلمين وسفير كازاخستان يناقشان الاستعدادات الجارية لمؤتمر زعماء الأديان

التقى المستشار محمد عبدالسلام الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، ماديار مينيليكوف سفير جمهورية كازاخستان لدى الدولة.

جرى خلال اللقاء مناقشة سبل تعزيز التعاون المشترك والاستعدادات الجارية لانعقاد مؤتمر زعماء الأديان العالمية بالعاصمة الكازاخية نور سلطان في سبتمبر المقبل بمشاركة مجلس حكماء المسلمين.

و أعرب سفير كازاخستان عن تقدير بلاده للجهود الكبيرة التي يقودها مجلس حكماء المسلمين برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين لنشر قيم السلام والتعايش ومواجهة الفكر المتطرف، ومد جسور الحوار والتواصل مع مختلف الثقافات والأديان، وهو ما توج بتوقيع “وثيقة الأخوة الإنسانية” من قبل الإمام الأكبر والبابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية في أبوظبي 2019، مؤكداً تطلع بلاده لمشاركة فضيلة الإمام الطيب رئيس مجلس حكماء المسلمين في مؤتمر زعماء الأديان، بالعاصمة الكازاخية.

من جانبه، أكد الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين أن كازاخستان تلعب دوراً مهماً في التصدي للفكر المتطرف في منطقة آسيا الوسطى، مبدياً تطلع المجلس لتعزيز التعاون مع كازاخستان في مجال تعزيز قيم الإخاء والتعايش المشترك بين شباب وطلاب كازاخستان، من خلال مبادرات الحوار بين الأديان، وشباب صناع السلام، وغيرها من المبادرات الهادفة إلى تعزيز قيم الحوار والسلام.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى