“أوقاف دبي” تعتمد الهوية المؤسسية الجديدة

كشفت مؤسسة الأوقاف وإدارة أموال القصّر في دبي ، عن هويتها المؤسسية الجديدة كلياً، التي تتوافق مع المسمى الجديد، وذلك بعد إصدار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء بصفته حاكماً لإمارة دبي قانون “مُؤسّسة الأوقاف وإدارة أموال القُصّر في دبي” رقم (17) لسنة 2022.

وبينت المؤسسة أن دليل الهوية المؤسسية الجديد يتكون من مجموعة عناصر   تستخدم لإيصال صورة مؤسسية شاملة حول نشاط المؤسسة على جميع الوسائط التي تنتجها المؤسسة، كما يدعم المتطلبات المستقبلية للهوية بتميز وحيوية، وتم تعزيز الهوية المؤسسية من خلال استخدام اللونين الأخضر والذهبي لتحاكي نشاط المؤسسة المرتبط بالقيم الإنسانية النبيلة، حيث يرمز اللون الأخضر النمو والسعادة فيما يرمز اللون الذهبي لغرس شعور المتانة والاستقرار والقيمة والرقي.

وأوضحت المؤسسة أن الشعار الجديد يأتي باسم “أوقاف دبي” وقد تم رسمه بشكل أفقي و يعكس جمال الخط العربي الكلاسيكي، فيما تم تصميم الحروف بطريقة إبداعية متصلة ترمز إلى أصول الوقف في المؤسسة والوحدة المجتمعية، وتعكس الخطوط الحادة للشعار الجدية وتمثل الثقة والجدارة.

وفي هذا السياق أكد سعادة علي المطوع الأمين العام للمؤسسة أن الهوية المؤسسية تعكس خطط وطموح المؤسسة وتطلعاتها في تعزيز القيم الإنسانية النبيلة المتأصلة في المجتمع الإماراتي ويجسد اللون الأخضر أهداف المؤسسة في تحقيق الإستدامة في مشروعاتها واستثماراتها الخيرية، فيما يرمز اللون الذهبي إلى مكانة المؤسسة الراسخة والرائدة في المجتمع، مشيراً إلى أهمية اعتماد الهوية المؤسسية ذات البصمة الواضحة والصورة المتميزة في خلق الثقة والمصداقية في نفوس المتعاملين والجمهور.

وقال المطوع إن المؤسسة تفتخر بهويتها الجديدة التي تتجاوز كونها مجرد تغيير شكلي على مستوى الهوية المؤسسية، وإنما تجسد إنطلاقة شاملة نحو أهدافها المستقبلية وتطلعاتها التوسعية في مجالات الاستثمار الوقفي وتحقيق طموحاتها الإنسانية النبيلة وتعزيز أهدافها المتكاملة في إرساء دعائم الخير والنماء في المجتمع.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى