إطلاق «يوم بلا حوادث» في دبي بعد غد

تطلق القيادة العامة لشرطة دبي، ممثلة بالإدارة العامة للمرور، وإدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع، بعد غد الموافق لـ 29 أغسطس، حملة «يوم بلا حوادث»، والهادفة ليكون أول يوم في العام الدراسي الجديد يوماً بلا حوادث مرورية.

وأكدت القيادة العامة لشرطة دبي أن الحملة حققت نجاحاً منقطع النظير خلال الـ 3 أعوام الماضية، عبر تسجيل صفر في أعداد الوفيات والإصابات، وانخفاضاً ملحوظاً في معدل الحوادث في أول يوم دراسي بدبي، وستحمل هذا العام شعار: «معاً لنجعل شوارع دبي أكثر أمناً»، وستتكون من شقين، الأول مروري، والثاني توعوي لسائقي المركبات.

شركاء

وقال العميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي: إن الحملة تأتي في إطار حرص القيادة العامة لشرطة دبي على أن يكون يوم عودة الطلبة إلى مدارسهم، بلا حوادث ويوماً توعوياً للسائقين، مشيراً إلى أن الحملة يتم تنفيذها بالتعاون مع الشركاء الداخليين والخارجيين لشرطة دبي، إضافة إلى أفراد المجتمع الذين يعدون شركاء في إنجاح الحملة مع بداية العام الدراسي، من خلال الالتزام بقوانين السير والمرور.

وأضاف: إن الحملة التوعوية تهدف لعدم وقوع حوادث في مناطق المدارس، مشيراً إلى أن شرطة دبي تسعى من خلال الحملة إلى تحقيق توجهها الاستراتيجي المتمثل في المدينة الآمنة، والعمل على إسعاد أفراد المجتمع، وخفض الوفيات لكل 100 ألف من السكان.

وأكد العميد سيف مهير المزروعي، حرص شرطة دبي من خلال المبادرة، تشجيع وحث السائقين على الالتزام بالقوانين المرورية بشكل دائم من أجل سلامتهم وسلامة مستخدمي الطريق، مشدداً على وجوب التزام السائقين بإشارة «قف» المستخدمة في الحافلات المدرسية، وعدم تجاوزها من أجل السلامة العامة، وتفادياً لوقوع حوادث، لافتاً إلى أن قطع إشارة «قف» الخاصة بالحافلات المدرسية غرامتها 1000 درهم، إلى جانب 10 نقاط مرورية وفقاً للقانون المروري.

نجاح

وأفاد بطي أحمد بن درويش الفلاسي، مدير إدارة التوعية الأمنية، بأن الحملة التي يتم تنفيذها في العام الرابع على التوالي، أثبتت نجاحاً ملحوظاً في تحقيق المؤشرات الاستراتيجية للقيادة عبر خفض نسبة الحوادث في مجمل إمارة دبي خلال العام الماضي، وعليه تواصل شرطة دبي إطلاق الحملة سنوياً، والتذكير بأهمية أن يكون العام الدراسي للطلبة بلا حوادث، وتوحيد جهود فرق العمل لتحقيق المؤشرات المرورية.

وقال: إن الحملة ستتضمن التوعية بضرورة الالتزام بقوانين السير والمرور، من خلال ربط حزام الأمان أثناء القيادة، والالتزام بالسرعة المحددة وإرشادات الطريق، وترك مسافة آمنة بين المركبات، وعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، وإعطاء المشاة حقهم عند العبور، وأهمية إفساح الطريق لسيارات الطوارئ.

وثيقة تعهد

أشار بطي أحمد بن درويش الفلاسي إلى أن الحملة تسعى إلى إتاحة الفرصة لأفراد الجمهور للمشاركة في إنجاحها، وذلك من خلال تحفيز روح التحدي لديهم عبر تجنب الأخطاء المرورية، وزيادة نسبة الوعي عبر تقليل عدد المخالفات، وخفض معدل الحوادث، لافتاً إلى إصدار شهادات مشاركة في المبادرة عبر الصفحة الإلكترونية المخصصة للحملة «يوم بلا حوادث»، على الموقع الرسمي لشرطة دبي التي تحتوي على «وثيقة تعهد» للسائقين وأفراد المجتمع، ويمكنهم المشاركة في الحملة والتوقيع على الالتزامات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى