ارتفاع الدولار مع زيادة التوقعات برفع أسعار الفائدة

ارتفع الدولار اليوم الاثنين وسجل أعلى مستوى في شهر مقابل الين بعدما أدت قوة مبيعات التجزئة الأمريكية الأساسية والأرباح المذهلة لبنوك وول ستريت لزيادة توقعات السوق بأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة في مايو.

وكشفت بيانات صدرت يوم الجمعة أن ما يسمى بمبيعات التجزئة الأساسية، التي تستثني السيارات والبنزين ومواد البناء والخدمات الغذائية، تراجعت 0.3 بالمئة فحسب الشهر الماضي رغم انخفاض أكبر من المتوقع لمبيعات التجزئة الأمريكية في مارس آذار.

وجاءت أرباح بنوك جيه.بي مورجان تشيس وسيتي جروب وويلز فارجو أفضل من المتوقع في الربع الأول من 2023 متجاوزة المخاوف من الأزمة المصرفية التي ظهرت في مارس.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوى له في شهر عند 134.22 ين اليوم مع تعرض العملة اليابانية لضغوط في ظل تمسك البنك المركزي الياباني بموقفه من أسعار الفائدة.

وفي الوقت نفسه، استقر مؤشر الدولار عند 101.65 نقطة ليبقى بعيدا عن أدنى مستوى في عام الذي سجله يوم الجمعة عند 100.78 نقطة.

وسجل المؤشر يوم الجمعة خسارة للأسبوع الخامس على التوالي بعدما أدت مؤشرات في الآونة الأخيرة على انحسار التضخم في الولايات المتحدة لزيادة التوقعات بألا يضطر مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى رفع أسعار الفائدة بالقدر الذي كان متوقعا.

وانخفض اليورو قليلا إلى 1.0986 دولار، كما تراجع الإسترليني 0.02 بالمئة إلى 1.2412 دولار.

وقالت تينا تينج محللة السوق في سي.إم.سي ماركتس “جاءت أرباح البنوك الأمريكية أفضل بكثير من التوقعات، مما يشير إلى أن الاقتصاد الأمريكي ليس سيئا للغاية… لذا أعتقد أن هذا سيزيد التوقعات بأن يواصل مجلس الاحتياطي الاتحادي رفع أسعار الفائدة”.

وتتوقع أسواق المال حاليا بنسبة 81 بالمئة تقريبا أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس الشهر المقبل، ارتفاعا من توقعات بنسبة 69 بالمئة الأسبوع الماضي.

وظلت عوائد سندات الخزانة الأمريكية مرتفعة اليوم الاثنين، متمسكة بمعظم مكاسب يوم الجمعة.

وارتفع الدولار الأسترالي 0.01 بالمئة إلى 0.67095 دولار، فيما انخفض الدولار النيوزيلندي 0.19 إلى 0.61985 دولار.

وتراجع اليوان في التعاملات الخارجية 0.1 بالمئة تقريبا إلى 6.8786 دولار.

رويترز

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى