الإعلامي فادي مطر يحتفل بيوم الإذاعة العالمي عبر أثير الفجيرة اف ام

يحتفل العالم باليوم العالمي للإذاعة حسب ما أعلنته وحددته الدول الأعضاء في اليونسكو ليوم 13 فبراير من كل عام، وذلك تأكيدًا على أهمية الإذاعة التي تعد وسيلة ناجحة وفعالة تتيح الاحتفاء بالانسانية وبالتنوع الحافل الذي تشهده، حيث توفر محفلًا شامل لنشر الخطاب الديموقراتي.

وفي لقاء خاص مع الإعلامي اللبناني فادي مطر على أثير إذاعة الفجيرة اف ام قال أن تميّز الإذاعة كوسيلة إعلامية عن غيرها من الوسائل أنها منخفضة التكلفة، ولذلك فهي تلائم المجتمعات المحلية والفئات المختلفة التي يصعب الوصول إليها بوجه خاص، كما تتمتع بشعبية كبيرة للمستمعين في جميع أنحاء العالم.

كما أكد على ضرورة تمتع مذيع الراديو بالعديد من المقومات والسمات الشخصية والفنية التي يستطيع من خلالها إيصال صوته للعالم.

مضيفا أن الاحتفال باليوم العالمي للإذاعة يوفر فرصة لتعزيز التعاون الدولي بين هيئات البث الإذاعي، وذلك من أجل تشجيع الشبكات الرئيسية ومحطات الإذاعة المحلية للوصول لمختلف المعلومات والانتفاع بها والتمتع بحرية التعبير.

الجدير بالذكر أن فادي مطر، عمل مدرب مُعتمد في معهد الجزيرة للإعلام منذ تأسيسه، وهو مسؤول التدريب في البلدان العربية في أكاديمية فرانس ميديا موند (إذاعة فرنسا الدولية، قناة فرنسا 24 ومونت كارلو الدولية) منذ 2006.

عقد مجموعة كبيرة جداً من دورات التدريب في المعهد وفي العديد من الإذاعات والقنوات التلفزيونية، وفي مختلف مراكز التدريب في العالم العربي؛ كمركز التدريب التابع لمؤسسة الشارقة للإعلام ومركز “تو فور فيفتي فور” في أبو ظبي و مركز تدريب اتحاد إذاعات الدول العربية وغيرها.

كما قدم أيضا الاستشارة لعدد كبير من المنظمات الدولية المتخصصة في التدريب الإعلامي كهيرونديل أو انترنيوز. وقد التحق بدوراته مجموعة كبيرة من نجوم الإعلام والوزراء والمتحدثين الرسميين والمحامين وغيرهم من العاملين في الشأن العام.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى