الإمارات تحذر من «تسييس» الأديان لتأجيج الصراعات

شددت الإمارات على الدور الأساسي للحوار والتفاهم بين الأديان في تحقيق التعايش السلمي، واعتبرت في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي، ألقاها السفير محمد بوشهاب، نائب المندوبة الدائمة للدولة في المجلس التابع للأمم المتحدة، أن غرس ثقافة التسامح الديني عنصر جوهري في منع النزاعات وإيجاد حلول مستدامة لها، وإعادة البناء، ودعت إلى ضمان احترام كافة الأديان كقاعدة أساسية في نظامنا العالمي. وحذرت من الخطورة الكامنة لاستغلال الدين في الدعوة للعنف والانقسام. وبالإشارة إلى الأحداث الأخيرة في أوكرانيا، أكدت الدولة أن تسييس الدين دليل جديد على أن الصراع في أوكرانيا يؤثر في تماسك النسيج الاجتماعي. وأضافت أن التكلفة البشرية الباهظة للصراع في أوكرانيا تعكس حجم المأساة. وحثت الأطراف مرة أخرى على ضرورة الالتزام بالقانون الدولي، بما في ذلك القانون الإنساني الدولي، وجددت الدعوة لوقف الأعمال العدائية في جميع أنحاء أوكرانيا، مع استعداد الإمارات لدعم جميع الجهود الرامية إلى التهدئة والحوار من أجل التوصل لتسوية عادلة ودائمة وسلمية لهذه الحرب.

الخليج

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى