الاتحادية للشباب تستعرض النماذج الريادية في إدارة الأعمال

ضمن فعاليات وأنشطة المخيم الصيفي 2022، نظمت المؤسسة الاتحادية للشباب ورشة عمل «كيف تطور مشروعاً تجارياً ناجحاً» بهدف رفع وعي الشباب الإماراتي بأهمية ريادة الأعمال وإمدادهم بالمعرفة والفرص التي تؤهلهم لاقتحام هذا المجال الواعد، وتنويع مصادر الدخل ودعم تطورهم على الصعيدين الشخصي والمهني، فضلاً عن التأسيس لنماذج شبابية يحتذى بها على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي.

أدار الورشة سعيد النظري، المدير العام للمؤسسة الاتحادية للشباب، في جلسة مفتوحة وملهمة استقطبت أكثر من 300 شاب وشابة في مركز دبي الإبداعي الكائن في بوليفارد أبراج الإمارات – دبي، للاطلاع على تجربة رواد أعمال إماراتيين ناجحين شاركوا خبراتهم في مجال ريادة الأعمال. وبين المتحدثين؛ الشابة هند بن دميثان القمزي المؤسس والمدير الإبداعي لـ «همزة وصل»، الشاب يوسف العارف المؤسس المشارك لشركة «بادل 26»، الشاب محـمــد حـنيـف القـاســم الشريك الإداري لفندق «ذا مانور من جيه إيه»، الشاب أحـمـد عبـد الحـكـيـم مؤسس شركة «ذا لاب هولدنج»، والشابة فـاطـمـة الخــوري مؤسسة شركة «مسكة».

وبهذه المناسبة، تطرق سعيد النظري إلى اهتمام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالنوعية ودور شباب الإمارات في تحقيق نجاحات نوعية تنافس عالمياً، مؤكداً أن رواد الأعمال المواطنين لديهم الفرصة للتفوق والتسهيلات والسياسات الداعمة والممكنات للوصول إلى العالمية، كما أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يقدم لنا القدوة المثلى في تحقيق نجاحات تصل إلى العالمية ولها أثر على الملايين من حول العالم. كما تطرق إلى أن الآباء والأجداد نموذج مشرف وملهم في ريادة الأعمال، اجتهدوا كثيراً وبذلوا كل ما لديهم من وقت وجهد ومثابرة لتطوير مشاريع بنوا من خلالها قطاعات مختلفة قامت عليها نهضتنا المعاصرة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى