البابا فرنسيس مستعد للمساعدة على وقف الحرب في أوكرانيا

أبدى البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، أمس، استعداده للمساعدة على إسكات السلاح في أوكرانيا.

وقال فرنسيس إنه جاهز لزيارة كييف، مندداً بالحرب الدنسة في هذا البلد.

وأضاف، وهو على متن الطائرة العائدة إلى روما بعد زيارة سريعة لمالطا، أن “الكرسي الرسولي يفعل كل ما في وسعه” لتسهيل تسوية النزاع، مشيراً إلى أنه لم يتحدث مباشرة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين منذ بداية الصراع.

وأكد أن زيارة كييف هي من بين الخيارات، لكنه قال: “لا أعرف ما إذا كان ممكناً حدوث ذلك، أو ما إذا كان سيكون مفيداً”.

وتحدث عن لقاء قيد الدرس مع البطريرك الروسي الأرثوذكسي كيريل الذي يدعم بوتين.

وفي وقت سابق، قال البابا بعد قداس في الهواء الطلق أمام ما لا يقل عن 12000 شخص في العاصمة المالطية فاليتا: “لنُصلِّ من أجل السلام ونفكر في المأساة الإنسانية في أوكرانيا الشهيدة التي لا تزال تحت قصف هذه الحرب الدنسة”.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى