«التنمية الأسرية» تنظم ورش «الوالدية الفعالة»

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية العديد من ورش الوالدية الفعّالة التي تستهدف الوالدين والقائمين على رعاية الأبناء، وذلك من خلال تطبيقات عملية تعزز التربية بالحب، وتهدف إلى إكساب الوالدين مهارات التعامل مع سلوكيات الأبناء وفهمها، والتعرف إلى دوافعهم في مختلف المراحل العمرية خلال شهر يناير/كانون الثاني الجاري.

تأتي ورش الوالدية الفعالة ضمن خدمة تنمية المهارات الوالدية الفعالة، بهدف تعزيز الأساليب الوالدية التي تحفز السلوك الإيجابي لدى الأبناء، والتعرف إلى احتياجات الطفل المعرفية، وتطبيقات فهم وتحليل سلوك الأبناء، واكتساب مهارات التعامل مع الشخصيات المختلفة.

وتختلف عناوين وورش الوالدية الفعالة باختلاف مواضيعها والمراحل العمرية المستهدفة، منها ورشة (الدفء والود أساس التربية الحديثة، أطفالي ومهاراتهم العقلية، والتربية وفهم سلوك الأبناء، تطبيقات تعديل سلوك الأبناء، بالإضافة إلى كيفية بناء علاقات قوية مع الأبناء).

وتناقش ورش الوالدية الفعالة العديد من التحديات التي يواجهها الوالدان، مثل كيفية التعامل مع الطفل قليل أو كثير التفاعل، وكيفية التعامل مع الطفل المثابر، والمتحفظ والمنطلق والمتقبل والمحبط والمحب للتغيير.

وتسعى المؤسسة من خلال هذه البرامج والخدمات والورش والفعاليات الخاصة بالوالدين والقائمين على رعاية الأطفال إلى استعراض التطبيقات العملية التي تعزز التربية بالحب والإشباع العقلي والمعرفي، والتعرف إلى احتياجات الأبناء، وتحليل سلوكياتهم، واكتساب مهارات متنوعة تساعد في التعرف إلى أنماط الشخصيات المختلفة للأبناء والأطفال، بالإضافة إلى دعم وتعزيز مهارات التعامل مع السلوكيات الصعبة.

وتركز مؤسسة التنمية الأسرية على تفعيل مجموعة من الأنشطة والورش ضمن سلسلة البرامج والخدمات التعليمية والتثقيفية والترفيهية المتنوعة، التي تحرص على تنفيذها خلال العام، وذلك بهدف تعزيز التواصل الإيجابي، وتنمية المهارات الاجتماعية المستدامة والمتنوعة لدى أفراد الأسرة والمجتمع، وتحقيق الاستقرار المجتمعي الآمن.

الخليج

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى