الحمادي: حصول متعافي «كورونا» على اللقاح يعتمد على تقييم الطبيب

أفاد المتحدث الرسمي للإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات، الدكتور عمر الحمادي، بأن حصول المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على اللقاح يعتمد على تقييم الطبيب المختص، منوهاً بأنه غالباً الأشخاص الذين كانت لديهم إصابات وأعراض شديدة أو متوسطة، استدعت دخولهم للمستشفيات، تكونت لديهم مناعة كافية.

جاء ذلك خلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مستجدات فيروس كورونا والوضع الصحي في الدولة، استعرض خلالها الحمادي

بعض الإحصاءات والأرقام لمستجدات الوضع الصحي، خلال سبعة أيام، بداية من 9 ديسمبر، وحتى 15 ديسمبر الجاري.

وأكد الحمادي أن الأشخاص الذين كانت لديهم إصابات وأعراض شديدة أو متوسطة استدعت دخولهم للمستشفيات، تكونت لديهم مناعة كافية، وللتأكد يتم ذلك من خلال كشف وفحص المناعة، وإذا كانت فحوص المناعة إيجابية، لا يتطلب حصولهم على التطعيم، أما إذا كشفت الفحوص عن عدم تكوّن أجسام مضادة يتم إعطاؤهم اللقاح.

وأوضح الحمادي أن الدراسات أشارت إلى أن الأشخاص الذين كانت لديهم إصابات بسيطة، أو لم تظهر عليهم أعراض خلال الإصابة بالفيروس، قد يكون لم تتولد لديهم المناعة الكافية.

وأشار المتحدث الرسمي للإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات إلى أنه تم إجراء مليون و23 ألفاً و607 فحوص على مستوى دولة الإمارات لاكتشاف المصابين بفيروس كورونا خلال سبعة أيام بداية من 9 ديسمبر وحتى 15 ديسمبر الجاري، والتي كشفت عن تسجيل 8430 حالة مؤكدة، تمثل معدل 1% من إجمالي الفحوص، وهو من الأقل عالمياً.

وقال الحمادي إنه تم تسجيل، خلال تلك الفترة، شفاء 4728 حالة، فيما بلغ مجموع حالات الوفيات 26 حالة، بمعدل منخفض يبلغ 0.3%، وهو من أقل النسب عالمياً.

وأضاف الحمادي: «نريد الاستمرار بنهج التباعد الجسدي وغسل الأيدي وتعقيمها ولبس الكمامات، والحذر عند مخالطة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، التعاون مطلوب ومهم، خصوصاً في الأماكن التي قد تحصل فيها تجمعات خلال فترة الإجازات».

المصدر: الإمارات اليوم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى