الفجيرة تتصدّر المشهد في مؤشر الأمان العالمي

على مؤشر الأمان العالمي لعام 2022، تأتي دولة الإمارات، أرضا رحبة للأمن للأمان، متقدمة على كافة بلدان العالم.

شهادة ثقة دولية ليست جديدة، تؤكدها وترسخها أبرز المرجعيات العالمية على مستوى قوائم المدن الأكثر أمانًا أو على مستوى مؤشرات التنافسية العالمية المرتبطة بهذا المجال.

وقد بنى مؤشر “نومبيو” ‏لأمان المدن 2022، نتائجه؛ بناءً على إجابات الجمهور عن أسئلة متعلقة بتكلفة المعيشة ومستويات السلامة والتلوث والجريمة.

وقد جاءت 5 مدن إماراتية ضمن المراكز الـ10 الأولى للمؤشر، وتصدرت المشهد العالمي، إمارة الفجيرة؛ حيث أفاد موقع “نومبيو” الأمريكي المتخصص في رصد تفاصيل المعيشة، بأن المدينة نجحت في تعزيز مكانتها كإحدى أكثر الوجهات العالمية على مستوى الأمن والأمان.

كما واصلت إمارة أبوظبي الحفاظ على مركزها المتقدم عالمياً، حيث جاءت في المرتبة الثانية بعد إمارة الفجيرة.

وحصلت إمارة الفجيرة على 93.12 نقطة على مؤشر “نومبيو” لأمان المدن في عام 2022، لتتفوق بذلك على 465 مدينة يتضمنها المؤشر، تلتها إمارة أبوظبي بمعدل نقاط بلغ 88.44 نقطة، ثم حلت العاصمة القطرية، الدوحة، في المرتبة الثالثة بـ86.11 نقطة، ومدينة سان سباستيان بالمرتبة الرابعة بنحو 85.39 نقطة، ثم العاصمة التايوانية، تايبيه، بالمركز الخامس بمعدل 85.08 نقطة.

وكانت سلطات إمارة الفجيرة الأمنية قد كشفت في مايو/أيار 2022 تحقيق القيادة العامة لشرطة الفجيرة أداء متميزة العام الماضي تمثلت في انخفاض نسبة الجرائم المقلقة بواقع 28.5 في المئة عن العام قبل الماضي، وتحقيق الشعور بالأمان بنسبة 100في المئة، كما أفادت صحيفة الخليج.

كما تعمل سلطات الفجيرة على تطبيق مشاريع طموحة في الذكاء الاصطناعي لتدخل بكافة مفاصل الحياة في الإمارة.

وفي أغسطس/آب الجاري، أطلقت القيادة العامة لشرطة الفجيرة متمثلة في إدارة المرور والدوريات، الحملة الفصلية الثالثة تحت شعار «صيف بلا حوادث»، اعتباراً من مطلع الشهر الجاري وتستمر لمدة شهرين ضمن الخطة التشغيلية لعام 2022 لقطاع المرور في وزارة الداخلية، والقيادة العامة لشرطة الفجيرة.

فيما تواصل إمارة أبوظبي تبني استراتيجيات شاملة تضمن استمرار الريادة الأمنية والمرونة العالية في التعامل مع كافة المستجدات ‏والأحداث الأمنية في الإمارة، وتعد حافزاً لتحقيق المزيد من المكتسبات على المستوى المحلي والعالمي، وهذا ما يؤكده دائما مؤشر “نومبيو” لأمان المدن.

وختاماً، تثبت النتائج يومًا تلو الآخر الاستقرار الأمني الشامل والتلاحم المجتمعي، وترجمة للقيم الحضارية التي تؤمن بها القيادة الرشيدة لدولة الإمارات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى