«المجد لمن يصنعه».. إصدار تذكاري لجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي

دبي / جائزة الإبداع الرياضي / إصدار تذكاري .

أصدرت «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات بدبي، بطاقة نول من الفئة الذهبية، تحمل شعار الجائزة الأكبر من حيث قيمتها وتعدد فئاتها، والأولى من نوعها على الإطلاق المخصصة للإبداع في العمل الرياضي.

وتحمل البطاقة وسم الجائزة «المجد لمن يصنعه»، وستكون إصداراً خاصاً غير صالح للتداول التجاري، تُهدى للفائزين في فئات الدورة الحادية عشرة من الجائزة، الذين سيستخدمون مترو دبي للوصول إلى مقر إكسبو دبي 2020.

هدايا

وتنضم بطاقة نول إلى المجموعة الثمينة من الهدايا التذكارية الخاصة بالجائزة التي تم إصدارها في هذه المناسبة، ويأتي هذا الإصدار بعد أن أصدرت الجائزة مسكوكة نقدية فضية من فئة 50 درهماً بالتعاون مع مصرف الإمارات المركزي، ويحمل وجه المسكوكة صورة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ويزين شعار الدولة الملون الجهة الخلفية للمسكوكة مع قيمتها النقدية.

كما أصدرت الجائزة طابعاً بريدياً تذكارياً بالتعاون مع بريد الإمارات، وهو يحمل أيضاً صورة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وشعار الجائزة، وتم إصدار الطابع والمسكوكة في ظل احتفالات الدولة باليوبيل الذهبي، و«عام الخمسين»، ونجاح الدورات العشر الأولى من الجائزة التي أسهمت في تطوير القطاع الرياضي، وحفلت بتكريم المبدعين في جميع مجالات العمل الرياضي في دولة الإمارات والوطن العربي والعالم. وتم الكشف عن المسكوكة والطابع البريدي خلال المؤتمر الصحفي الذي شهد الإعلان عن أسماء الفائزين بفئات الدورة الحادية عشرة للجائزة، وعقد في «ديب دايف دبي» أكبر وأحدث حوض للغوص في العالم.

وتعد هيئة الطرق والمواصلات بدبي أحد أهم الشركاء الاستراتيجيين للجائزة، تقدم الدعم الكامل لتحقيق أهداف الجائزة. وتضم قائمة الشركاء الاستراتيجيين كلاً من نخيل، وهيئة كهرباء ومياه دبي، ودراجون أويل، وقناة دبي الرياضية، وطيران الإمارات، كما يتشرف العديد من الرعاة بتقديم الدعم لحفل تكريم الفائزين بالجائزة، وهم المركز المالي العالمي، ودبي القابضة، وبرجمان، وفوكس سينما، وتايمز سكوير، والعربية، وإنتربرنور، وقنوات أبوظبي الرياضية.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى