باقة ترفيه تجمع الكبار والصغار في مهرجان حتّا

الصورة :

ضمن حملة «وجهات دبي» في موسمها الشتوي الثالث، تضم النسخة الأولى من مهرجان شتانا في حتّا، من تنظيم براند دبي، الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، بالتعاون مع اللجنة العليا للإشراف على تطوير منطقة حتّا، مجموعة متنوعة من ورش العمل الفنية، التي يقبل عليها الكبار والصغار لتعلم العديد من المهارات والتقنيات الخاصة بالرسم، ومنها الرسم على الفخار والرمال والسيراميك والكانفس، وكذلك الرسم على القهوة والحقائب، إضافة إلى ورش تنسيق الزهور وفنون القهوة وتغليف الهدايا والنسيج والتطريز، وغيرها الكثير من الفعاليات،التي تقام في مناطق مخصصة وأجواء آمنة بين طبيعة حتا الساحرة.

تجربة محفزة

وتلتقي فاطمة محمد البلوشي محبي الفنون، خلال ورشة الرسم والتلوين على الفخار، التي تقدمها خلال فعاليات المهرجان، والتي ستبدأ من الرابعة حتى السادسة مساء يومي 29، 30 ديسمبر الجاري على بحيرة ليم، في تجربة محفزة على الإبداع، يطلق من خلالها المشاركين العنان لاكتشاف عالم الفخار وإنشاء روائع خزفية فريدة بطابعهم الخاص.

كما يضم المهرجان ورشة عمل فنية مفضلة للصغار والكبار على حد سواء، يستمتعون خلالها بفرصة الرسم على المرايا وحقائب اليد واللوحات القماشية، وإنشاء أعمال إبداعية مبتكرة تعكس حسهم الفني، ولمحبي الزهور تقدم منسقة الزهور الإماراتية فاطمة عيسى ورشة عمل في فن تنسيق الزهور، تنظمها «The Blue Door Café» في صياغة تركيبات زهور مبتكرة، تبرز المهارة والذوق الفني في تنسيق الورود.

وعلى خلفية جبال حتا وطبيعتها الخلابة يقدم «Thejamjar» ورشة تشكيل الرمال الملونة لمحاكاة المناظر الطبيعية، حيث يستمتع المشاركون بتجربة إنشاء أشكال رملية من إبداعاتهم الخاصة، كما تقود الفنانة الإماراتية الشابة شيخة عبيد ورشة عمل للرسم على حقائب اليد لمدة ساعة، تقدم خلالها أبرز التقنيات والأساليب الخاصة للرسم على الحقائب بطرق وألوان مميزة، تتناسب مع مختلف الأعمار.

تجارب مختلفة

كما يمنح مهرجان شتانا في حتّا زواره فرصة خوض تجارب مختلفة، بما في ذلك طرق إعداد مشروبات الماتشا، من خلال ورشة عمل تقودها مريم المازمي، حيث تتيح الورشة للمشاركين ليس فقط تذوق الماتشا اليابانية الأصيلة، ولكن أيضاً التعمق في الفن التقليدي لإعدادها باستخدام أدوات الماتشا المتخصصة، والتعرف على هذا الإرث الثقافي القديم.

ولمحبي الرسم على القهوة يقدم المهرجان ورشة عمل مخصصة لعشاق هذا النوع من الفنون، يقوم المشاركون من خلالها بصقل مهاراتهم في صنع القهوة، وتحويل فناجينهم الخاصة إلى لوحات فنية وتصميمات إبداعية مميزة.

كما يسلط مهرجان شتانا في حتّا الضوء على الفنون التراثية الإماراتية، وفنون النسيج والتطريز، من خلال ورشة عمل تفاعلية، تقدمها الفنانة الإماراتية شما المرزوقي، المتخصصة في تصميم المنسوجات، لتعريف رواد المهرجان بالفنون التقليدية والحرف اليدوية، ضمن بيئة معاصرة، تهدف إلى نشر التراث الإماراتي العريق.

وتصطحب الفنانة خولة أبو صالح زوار المهرجان في رحلة في عالم رسم البورتريه، يقوم المشاركون خلالها بصقل مهاراتهم، ورسم صور واقعية على الورق، تعكس إبداعاتهم الفنية، كما تضم فعاليات المهرجان ورشة عمل للتطريز التقليدي تقدمها إيمان خواجة، يتعرف خلالها المشاركون لمدة ساعتين على فن التطريز التقليدي.

وفي المنطقة المخصصة للأطفال بمهرجان شتانا في حتّا تقدم «GOGOVILLAGE» مساحة مميزة تجذب للأطفال بسلسة من الفعاليات والتجارب المشوقة، التي تمزج بين المرح والتعلم.

نهاية الأسبوع

ويتيح المهرجان لزواره فرصة المشاركة في ورش العمل، التي تقام خلال عطلة نهاية الأسبوع أيام الجمعة من الساعة 4 مساء إلى 9 مساء، والسبت والأحد من 4 مساء إلى 10 مساء.

وحول ورش العمل، التي يضمها المهرجان في نسخته الأولى أكدت سارة محمد، عضو اللجنة التنظيمية لمهرجان شتانا في حتّا، أن اختيار الفعاليات المصاحبة للمهرجان بشكل عام، وورش العمل بشكل خاص، جاء ليتناسب مع مختلف الفئات والمراحل العمرية حتى يتسنى للجميع تعلم العديد من المهارات والتقنيات، والاستمتاع بالأجواء الاحتفالية، التي يضمها المهرجان في منطقة حتا، التي تعتبر إحدى وجهات دبي الشتوية المعروفة على مستوى الدولة بتوفير أجواء رائعة، تمكن الزوار من قضاء العطلات وممارسة الأنشطة المختلفة.

تعاون مثمر

وأثنت سارة محمد على الإقبال الكبير، الذي يشهده المهرجان والتعاون المثمر مع مختلف الجهات المنظمة لإنجاح نسخته الأولى، التي تقام ضمن حملة «وجهات دبي» في موسمها الشتوي الثالث، لتسليط الضوء على مناطق الجذب المهمة في الإمارة، وما تشمله من فعاليات وأنشطة خلال موسم الشتاء.

وجهات دبي

وجهات دبي حملة أطلقها مجلس دبي للإعلام بتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الثاني لحاكم دبي، رئيس مجلس دبي للإعلام، بالتعاون مع مجموعة كبيرة من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والقطاع الخاص في دبي، وبمشاركة المجتمع الإبداعي في الإمارة.

وتنطلق في موسمها الشتوي للعام 2023 بتنظيم براند دبي، الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، لتقدم للمواطنين والمقيمين والزوار معلومات، تمكنهم من الاستمتاع بعطلة شتوية فريدة في دبي، حيث تسعى حملة إلى التعريف بمناطق الجذب المهمة في الإمارة، وما تشمله من فعاليات وأنشطة خلال موسم الشتاء، بهدف اطلاع مجتمع دبي والزوار من داخل الدولة وخارجها على مختلف الأماكن والوجهات، التي يمكن زيارتها خلال الأشهر المقبلة.

وتشير أحدث الإحصاءات إلى تصدر دبي وجهات العالم، التي يقصدها الزوار لقضاء عطلة شتوية، حيث اختارت شركة TravelBag العالمية في سبتمبر الماضي دبي في المركز الثالث، ضمن قائمة أفضل وجهات الشمس الشتوية على مستوى العالم، بما تتمتع به المدينة من مقومات جذب متنوعة، وضمن مؤشر The Winter Sun Index الصادر عن موقع «بارك سليب فلاي» الأمريكي.

وتصدرت دبي عالمياً المؤشر من ناحية مرات البحث عبر محرك بحث «غوغل» عن أنشطة ترفيهية شتوية، وذلك بأكثر من 55 ألف مرة، وبفارق نحو 20 ألف مرة بحث عن المقاصد السياحية الأخرى.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى