بلدية دبا تختتم فعاليات أسبوع التشجير 42

احتفلت بلدية دبا بفعاليات أسبوع التشجير (42) تحت شعار “معاً فلنزرع .. الإمارات”، حيث استمر على مدى أسبوع كامل، خلال الفترة من 1 إلى 7 من شهر مارس الجاري، ويأتي الاحتفال في إطار حرصها على دعم كافة الفعاليات الوطنية التي تسهم في ازدياد الرقعة الخضراء بمجموعة من الفعاليات، تضمنت غرس شتلات في مبنى إسعاد المتعاملين في البدية بحضور المهندس حسن اليماحي مدير عام البلدية، وعدد من موظفي البلدية مع مراعاة الإجراءات الإحترازية والتباعد الجسدي، وإرتداء الكمام.

وأوضح المهندس حسن سالم اليماحي مدير عام بلدية دبا، أن فعاليات أسبوع التشجير شملت مبادرات بيئية ومجتمعية متنوعة مثل توزيع الشتلات الزراعية على الدوائر والمؤسسات الحكومية وعلى بعض الأهالي في مدينة دبا، إلى جانب توزيع الشتلات على موظفي ومتعاملي البلدية لتشجعيهم على الزراعة.

وأكد اليماحي أن البلدية حريصة على توعية المجتمع من خلال وسائل التواصل الاجتماعي لإشراك فئات المجتمع وتوعيتهم بأهمية التشجير في نشر الرقعة الخضراء في الدولة، بالإضافة إلى المحافظة على أشجار البيئة المحلية، وإبراز غرس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، إلى جانب اهتمام القيادة الرشيدة بالمحافظة على الموروث النباتي المحلي، وأثنى على الدور الفعال الذي قامت به اللجنة المحلية في أسبوع التشجير الـ42 من خلال إبراز هذه الفعاليات في برامجها المتنوعة وتحقيق أهداف البلديات، ورفع المستوى الزراعي وتوسيع الرقعة الخضراء من أجل تحقيق معايير الاستدامة والحفاظ على الزراعة، لما لها من أثر إيجابي على البيئة والجمال.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى