خالد بن محمد بن زايد يلتقي رئيس وزراء جمهورية سنغافورة ويبحثان سُبل مواصلة تعزيز العلاقات الثنائية

  التقى سموّ الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لي هسين لونغ، رئيس وزراء جمهورية سنغافورة الصديقة.

وبحث الجانبان خلال اللقاء، الذي عُقِدَ في قصر الوطن في أبوظبي، سُبل مواصلة تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية سنغافورة.

وأكد سموّ الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات العربية المتحدة، بقيادة صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، تحرص على مد جسور الصداقة والتعاون مع الدول كافة، مشيراً سموّه أن صاحب السموّ رئيس الدولة يولي أهمية خاصة لتعزيز التعاون مع جمهورية سنغافورة، والاستفادة المتبادلة من التجربة التنموية والاقتصادية لكلا البلدين والعمل على استكشاف مجالات نوعية إضافية تخدم الطرفين.

وأشار سموّه إلى الرغبة المشتركة في تعزيز وزيادة حجم التعاون الاقتصادي والتجاري، ودعم الشركات الإماراتية والسنغافورية، للاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف المجالات ذات الأولوية، لاسيما دعم مبادرات البحث والتطوير في المجال التكنولوجي ما يسهم في دفع التنمية والازدهار في البلدين.

حضر اللقاء كلٌّ من معالي خلدون خليفة المبارك، رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، ومعالي أحمد جاسم الزعابي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، ومعالي سيف سعيد غباش، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسعادة فيصل عبدالعزيز البناي، الأمين العام لمجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى