دبي الأولى إقليمياً و23 عالمياً في الأثرياء

تصدرت دبي مدن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ونالت أيضاً المركز 23 عالمياً على قائمة المدن التي تضم أكبر عدد من السكان الأثرياء للربع الثالث من 2022، الصادرة أمس عن شركة «هنلي آند بارتنرز» البريطانية المتخصصة في الاستشارات المُتعلقة بسياسات المواطنة والإقامة، بالتعاون مع مؤسسة «نيو ورلد ويلث» الجنوب أفريقية المتخصصة في الدراسات المتعلقة بالثروات.

وأفاد التقرير أن عدد المليونيرات الذين يعيشون في دبي حالياً يبلغ 67900 مليونير، فيما يعيش بها أيضاً 202 شخص من فئة مالكي الثروات الشخصية الصافية التي تُقدّر بـ100 مليون دولار فأكثر للشخص الواحد. وفيما يخص عدد المليارديرات المقيمين في دبي حالياً، فقدّرهم التقرير بعدد 13 مليارديراً. وقال أندرو أمويلز، رئيس قسم الأبحاث لدى «نيو ورلد ويلث»: «يرتفع عدد المليونيرات في دبي، ومومباي، وشنزن، بسرعة شديدة. ومن المتوقّع أن تدخل هذه المدن الثلاث قائمة الـ20 الكبار في عدد السكان الأثرياء بحلول عام 2030».

وكانت صدارة القائمة من نصيب نيويورك التي يقطن بها 345600 مليونير، 737 شخص ممن يمتلك الواحد منهم 100 مليون دولار فأكثر، و59 مليارديراً. وجاءت طوكيو في المركز الثاني، وسان فرانسيسكو في المركز الثالث.

يذكر أن «هنلي آند بارتنرز» أفادت في تقرير سابق أصدرته في يونيو الماضي أن الإمارات تتصدر دول العالم في عدد الأشخاص فائقي الثراء المُتوقع أن يتدفقوا عليها خلال العام الجاري. وأفاد التقرير أن الإمارات باتت تحظى بتركيز مُكثف من جانب الأشخاص فائقي الثراء، وعليه فمن المتوقع أن تستقبل على مدار العام الجاري 4000 شخص من فئة مالكي الثروات الفائقة، بارتفاع هائل نسبته 208 % بالمقارنة مع عدد الأشخاص من هذه الفئة الذين استقبلتهم الدولة في عام 2019، والذي بلغ آنذاك 1300 شخص.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى