دبي تعلن جاهزيتها لاحتفالات رأس السنة الميلادية

أعلنت لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي جاهزية خطة تأمين الاحتفالات برأس السنة الميلادية 2024، واستحداث آلية جديدة لتأمين مواقع الاحتفالات، يتم من خلالها تقسيم إمارة دبي إلى أربعة قطاعات، شمال ووسط وغرب، إلى جانب القطاع البحري، لتسهيل عملية التأمين، وتوفير خدمات نوعية للجمهور، والاستغلال الأمثل للعناصر البشرية، بالتعاون مع الشركاء.

كما وفرت اللجنة، بالتعاون مع اللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي، مواقع مخصصة للعمال، موزعة على مناطق مختلفة، مزودة بست شاشات مشاهدة ووجبات غذائية، بهدف تسهيل متابعتهم للألعاب النارية، وتقليل حركة خروجهم لمواقع الفعاليات، بما يتيح للجميع الاستمتاع بالاحتفالات وسط أجواء آمنة.

وأوضحت اللجنة أن 32 موقعاً في دبي تشهد عروض الألعاب النارية، أبرزها منطقة برج خليفة، وذا بيتش وبلوواترز (جي بي آر)، وجزيرة النخلة، والكايت بيتش، مشيرة إلى أن الكادر البشري المخصص لتأمين الاحتفالات في دبي بلغ عدده 11 ألفاً و972 شخصاً، بواقع 5574 شرطياً و1525 دورية ومركبات للدفاع المدني والإسعاف.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحافي عقد في بلوواترز – قاعة المؤتمرات، أمس، للإعلان عن تفاصيل خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية لتأمين فعاليات رأس السنة الميلادية في مناطق الإمارة.

ونوه مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون العمليات رئيس لجنة تأمين الفعاليات، اللواء عبدالله علي الغيثي، بجهود أعضاء اللجنة المكونة من 55 جهة من مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة، وعملهم بروح الفريق الواحد من أجل توفير أقصى درجات الأمن والسلامة للمُحتفلين.

وقال إن اللجنة أنهت استعداداتها لاستقبال رأس السنة الميلادية، حيث عقدت اجتماعات تنسيقية عدة، ونفذت جولات ميدانية تفقدية على مواقع الاحتفالات المختلفة، لوضع خطة أمنية مشتركة وموحدة، كل حسب اختصاصه، بما يضمن تأمين المناطق السياحية والمراكز التجارية، وتأمين حركة السير خلال رأس السنة.

وأضاف الغيثي أن اللجنة وضعت في الاعتبار أهمية تطوير منظومة التأمين في الإمارة، بالتعاون مع الشركاء، والتي تتمثل في استحداث آلية جديدة تستند إلى تقسيم الإمارة إلى أربعة قطاعات، في الشمال وتضم ثمانية مواقع للاحتفالات، وفي الوسط وتضم 15 موقعاً، وفي الغرب وتضم 14 موقعاً، إضافة إلى القطاع البحري، وذلك لتسهيل عملية التأمين، بالتعاون مع الشركاء، إلى جانب سبع غرف عمليات متنقلة موزعة على مستوى الإمارة.

ودعا الغيثي إلى التعاون مع أفراد الشرطة، والالتزام بالتعليمات المرورية، تفادياً للازدحامات، والتواصل مع شرطة دبي للبلاغات الطارئة والشكاوى، على الرقمين المجانيين 999 و901، أو التوجه إلى أقرب موقع لوجود أفراد الشرطة، مؤكداً توفير عدد من خيام الإمداد وسط مدينة دبي، لتقديم خدمات خاصة بالمعثورات والمفقودات للجمهور، وتوفير خدمات الإسعافات الأولية، والدعم اللوجستي، واستقبال الأطفال المفقودين، وتقديم العون لهم، والمساعدة في إرشاد الزوار، وغيرها من الخدمات.

من جانبه، قال المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق في هيئة الطرق والمواصلات بدبي رئيس لجنة إدارة الحركة المرورية وأنظمة النقل خلال الفعاليات في الهيئة، عبدالله آل علي: «تستعد الهيئة لإدارة الحركة المرورية لفعالية رأس السنة الميلادية وفق خطة مرورية محكمة، وبالأخص في منطقة برج خليفة، من خلال لجنة إدارة الحركة المرورية وأنظمة النقل خلال الفعاليات، وبالتنسيق المباشر مع اللجنة التنفيذية لتأمين الأحداث العالمية والمحلية في دبي وشركة إعمار».

وأضاف: «ستوجد فرق العمل ليلة رأس السنة، والممثلة بكل من هيئة الطرق والمواصلات والقيادة العامة لشرطة دبي والإدارة العامة للدفاع المدني، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، في مركز التحكم الموحد التابع لهيئة الطرق والمواصلات، الذي يعد واحداً من أكبر وأحدث مراكز التحكم، لمتابعة وتنظيم الحركة المرورية وحركة تنقل الزوار خلال ليلة رأس السنة في مختلف المناطق الحيوية بدبي، وتحديداً في منطقة برج خليفة».

وأشار آل علي إلى وجود فرق العمل من الهيئة في الميدان ومراكز التحكم كافة، بما فيها غرفة تحكم «إعمار» ومركز دبي للأنظمة المرورية الذكية، موضحاً أن الخطة المرورية تستند إلى ستة محاور رئيسة، بحيث تضمن انسيابية الحركة المرورية، والتركيز على خدمات النقل الجماعي التي ستوفرها الهيئة، وأيضاً الخدمات الأخرى، بالتنسيق مع الشرطة و«إعمار» والشركاء المعنيين الذين يهدفون لتوحيد الجهود لإنجاح الفعالية.

وأشار آل علي إلى إغلاق الشوارع المحيطة بمنطقة برج خليفة ودبي مول منعاً لحدوث ازدحامات شديدة، مؤكداً أن هذه الإغلاقات ستتم من خلال توزيع ووجود الفريق التشغيلي لهيئة الطرق والمواصلات في جميع المواقع، والتي سيتم تجهيزها بالمستلزمات الخاصة بعملية الإغلاق، بالتعاون مع شرطة دبي و«إعمار». وسيتم الإغلاق على النحو الآتي: إغلاق شارع بوليفارد محمد بن راشد ابتداءً من الرابعة مساء، بعد امتلاء المواقف ضمن هذه المنطقة. وعلى الجمهور ومرتادي المنطقة ممن لديهم حجوزات في منطقة البوليفارد أو دبي مول، الحضور قبل الرابعة مساء يوم الأحد.

إغلاق كل من شارع المركز المالي السفلي ابتداءً من الساعة الرابعة مساءً. أما إغلاق الحركة المرورية في شارع المركز المالي العلوي وشارع الصكوك فسيبدأ من الثامنة مساء. وسيغلق شارع الأصايل من شارع عود ميثاء باتجاه منطقة برج خليفة ابتداءً من الرابعة مساء، لاستخدامه كمسار لمركبات الطوارئ ولتخزين الحافلات. وسيبدأ إغلاق شارع المستقبل على الجزء الواقع بين شارع زعبيل الثاني وشارع الميدان، ابتداءً من الرابعة مساءً، وسيستمر الإغلاق حتى نهاية الفعالية.

وقال آل علي إنه سيتم تشغيل الخط الأحمر والأخضر لمترو دبي ابتداءً من الثامنة صباحاً يوم الأحد، ليستمر عمل المترو بشكل متواصل حتى الساعة 12 منتصف ليل يوم الاثنين، الأول من يناير لمدة 40 ساعة، كما سيتم تشغيل الترام من التاسعة صباح الأحد حتى الساعة 1:00 من فجر الثلاثاء، لمدة 40 ساعة، حرصاً على تسهيل وصول الجمهور إلى منطقة الحدث، وعملية الخروج بعد انتهاء العروض. وستغلق محطة مترو برج خليفة ابتداءً من الخامسة عصراً.

ولفت آل علي إلى توفير مواقف خارج منطقة الحدث (900 موقف)، يمكن للجمهور استخدامها عند الانتقال من وإلى الموقع من خلال تسيير حافلات المواصلات العامة التي ستوجد لنقل الجمهور يوم الحدث من الساعة 3:00 مساءً، ممثلة في 500 موقف في نادي الوصل، و400 موقف بمنطقة الجافلية (موقف الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب).

وأشار آل علي إلى زيادة عدد الحافلات لهذا العام، نظراً للزيادة المتوقعة في عدد الحضور باحتفالات العام الجاري، من خلال تشغيل 230 حافلة، منها 20 حافلة ذات طابقين، و210 حافلات عادية لخدمة محطات المترو ومواقع وقوف مركبات الأجرة وقت المغادرة على النحو التالي:

• خط حافلات على شارع الشيخ زايد باتجاه أبوظبي لنقل الجمهور من محطة مترو برج خليفة إلى محطة أون باسيف.

• خط حافلات من شارع الخدمة على شارع الشيخ زايد لنقل الجمهور إلى مواقف مركبات الأجرة في نادي الوصل وفي مواقف الجافلية (الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب) إلى ديرة سيتي سنتر.

• خط حافلات على شارع المركز المالي للنقل إلى شارع الخيل، ونادي الوصل ومواقف الجافلية وسيتي سنتر.

• خط حافلات شارع المركز المالي ينقل إلى مواقف نادي الوصل، وسيتي سنتر ديرة ومواقف الجافلية.

• خط حافلات من شارع برج خليفة إلى محطة مترو سيتي سنتر ديرة.

• خط حافلات أمام محطة مترو الخليج التجاري على شارع الشيخ زايد، إلى محطة مترو سيتي سنتر ديرة.

وقد تم تحديد مواقع وقوف مركبات الأجرة في مواقف نادي الوصل، حيث سيتم نقل الجمهور من موقع الفعالية عن طريق الحافلات وقت المغادرة، وإخلاء الموقع من الجمهور.

وأكد آل علي توفير لوحات إرشادية للجمهور حول منطقة برج خليفة، لتسهيل حركة المشاة للوصول إلى منطقة الحدث، وتسهيل عملية الخروج إلى مواقع الحافلات ومحطات المترو، إلى جانب مراقبة الإشارات الضوئية من خلال مركز التحكم المروري على شارع المركز المالي، وبوليفارد محمد بن راشد، والتحكم بها لضمان انسيابية الحركة المرورية في ساعات الذروة المختلفة، بالتنسيق مع غرفة عمليات «إعمار».

وسيتم استخدام الشاشات الذكية المتغيرة لتنبيه مستخدمي الطريق عند إجراء الإغلاقات المطلوبة، وتوجيه الجمهور لاستخدام الطرق والمواقف البديلة للمركبات، وإغلاق جسور المشاة والمصاعد المساندة على قناة دبي المائية، حفاظاً على السلامة العامة للجمهور.

وأعلنت بلدية دبي عن خطتها المتكاملة لتأمين فعاليات واحتفالات رأس السنة الميلادية، تشمل محاور الصحة والسلامة وسلامة الغذاء، والرقابة على الحدائق العامة والمرافق الترفيهية، إضافةً إلى تأمين شواطئ الإمارة والقنوات المائية، وإدارة عمليات النفايات، تعزيزاً لجاذبية إمارة دبي وريادتها ومكانتها كمدينة عالمية متميزة في تنظيم الاحتفالات الضخمة في العالم.

وأكدت البلدية استعداد وجاهزية فرق عملها الإدارية والميدانية، التي يبلغ عددها 2700 منسق ومشرف وعامل في جاهزية تامة لتغطية وتأمين مواقع احتفالات رأس السنة الميلادية 2024 في الإمارة، تعزيزاً لأهدافها وجهودها المتكاملة في تخطيط وإدارة وضمان استدامة وجودة الحياة في دبي، عبر تقديم خدمات بلدية رائدة لسعادة الناس ورفاهيتهم، تحقق رؤية بلدية رائدة لمدينة عالمية.

وتوفر البلدية أفضل الخدمات التي تضمن أعلى مستويات الراحة والأمان والسلامة والصحة العامة للمحتفلين من المُقيمين والزوار، وضمان استمتاعهم بأجواء الاحتفالات، بما يعزز من مكانة إمارة دبي وسمعتها كواحدة من أفضل المدن السياحية في العالم.

وتغطي فرق بلدية دبي المُكلّفة بتأمين فعاليات السنة الميلادية الجديدة مواقع الاحتفالات في الإمارة، حيث تضم أهم مناطق تركيز فرق العمل؛ بوليفارد محمد بن راشد والداون تاون، دبي مول، وبرج خليفة، ودبي هيلز، وفيستيفال سيتي، وسيتي ووك، وبرج العرب، وبرج الخور وسوق البحار، ومساكن شاطئ جميرا JBR، ونخلة جميرا.

كما تغطي فرق العمل أيضاً، القرية العالمية، وحديقة زعبيل وبرواز دبي، وشواطئ؛ جميرا (1) و(2) و(3)، وأم سقيم (1) و(2)، والصفوح، وجبل علي، والشروق، إضافةً إلى شاطئ وكورنيش الممزر، فضلاً عن الطرق الخارجية المحيطة والمؤدية إلى أماكن التجمعات الاحتفالية. وستُنفذ فرق الصحة والسلامة في بلدية دبي، المكونة من 63 مفتشاً ومشرفاً، زيارات ميدانية للتأكد من التزام مناطق الفعاليات باشتراطات الصحة والسلامة بما يخص الأرضيات والممرات والمداخل، والمصاعد والسلالم المتحركة، وسلامة أنظمة المياه، وجودة الهواء الداخلي، والتجهيزات اللوجستية من تمديدات الكهرباء والتخزين الآمن، ومتابعة خطط إدارة الحشود.

فيما ستُجري فرق سلامة الغذاء المكونة من 27 مفتشاً، زيارات وجولات ميدانية على مراكز التسوق والفنادق والمطاعم ومختلف المؤسسات الغذائية المشاركة في مواقع الفعاليات، للتأكد من التزام متداولي الأغذية بالاشتراطات الصحية لسلامة الغذاء، وذلك حرصاً منها على تأمين قطاع الأغذية في الإمارة، وضمان حماية أفراد المجتمع من المخاطر الغذائية.

من جانب آخر، خصصت البلدية فريقاً مكوناً من 75 مراقباً ومفتشاً، لمتابعة وإدارة الحدائق العامة والمرافق الترفيهية، وتأمين مناطق ومواقع إطلاق الألعاب النارية، إضافةً إلى إنشاء مركز عمليات في برواز دبي لمتابعة عمل الفرق. كما حرصت البلدية على توفير اللافتات التحذيرية التي تبين أماكن التجمع المخصصة ومخارج الطوارئ، وتجهيز كل المواقع بطفايات الحريق اليدوية، لضمان أعلى مستويات السلامة والأمان للمحتفلين في المواقع.

وسيعمل فريق مكون من ثمانية مراقبين ومفتشين على تأمين شواطئ الإمارة، بالتنسيق المباشر مع شرطة دبي، فضلاً عن وجود خدمات الحراسة وطواقم الإنقاذ الشاطئي المؤهلة بكفاءة على مدار الساعة، خصوصاً على الشواطئ الليلية منها لتأمين سلامة الزوار على أعلى المستويات.

ولفتت بلدية دبي إلى أنها ستُنفذ خطتها بإشراف لجنة تأمين الفعاليات في الإمارة، وبالتنسيق المباشر مع الشركاء من الجهات الحكومية وذات الصلة بتأمين الاحتفالات، عبر غرفة العمليات المشتركة لفعاليات رأس السنة تضم، القيادة العامة لشرطة دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، والإدارة العامة للدفاع المدني، وهيئة الصحة بدبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وذلك تكاملاً مع «مركز التحكم والسيطرة» التابع لبلدية دبي لإدارة ومتابعة كل عملياتها في الإمارة، لتعزيز سرعة استجابة أنظمة الطوارئ، وتسهيل اتخاذ القرارات الفورية لفرق القيادة لمعالجتها فورياً.

وأكد مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ في الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، اللواء خبير علي حسن المطوع، استكمال جاهزية استعدادات الدفاع المدني لتأمين فعاليات رأس السنة الميلادية 2024.

وأضاف أن الدفاع المدني سيشارك بقوة بشرية قوامها أكثر من 947 إطفائياً من الضباط وضباط الصف والأفراد المنتشرين في مواقع الاحتفال، الذين يمثلون نخبة الوحدات والفرق التخصصية ذات الكفاءة المهنية العالية مع أكثر من 106 آليات حديثة ومتنوعة الاختصاصات، إضافة إلى الدعم اللوجستي من فرق على أهبة الاستعداد في حال حدوث أي طارئ، بجميع مراكز الدفاع المدني في دبي، البالغ عددها 24 مركزاً وفق توزيعها الجغرافي في الإمارة.

• عـروض الألعـاب الناريـة في 32 موقعاً أبرزها برج خليفة، وذا بيتش وبلوواترز (جي بي آر)، وجزيرة النخلة، والكايت بيتش.

• خطة مرورية من 6 محاور رئيسة تضمن انسيابية الحركة والتركيز على خدمات النقل الجماعي ستوفرها هيئة الطرق والمواصلات.


الإدارة المتكاملة للنفايات

ضمن جهودها في الإدارة المتكاملة للنفايات، والحفاظ على استدامة نظافة إمارة دبي، وتعزيزاً لجاذبيتها وجماليتها، وفرت بلدية دبي طواقم عمل تتألف من 242 مشرفاً ومراقباً، و2281 عامل نظافة، للحفاظ على نظافة مناطق ومواقع الاحتفالات والمناطق المحيطة على مدار الساعة، وإزالة النفايات والمهملات، وكنس الطرق، فضلاً عن توفير أكثر من 300 وسيلة تخزين للمخلفات العامة في أكثر المواقع ازدحاماً.

وسيتضمن برنامج النظافة الميدانية العامة لتأمين نظافة مواقع الاحتفالات، متابعة أكثر من 30 موقعاً للاحتفالات العامة.

وقد جرى التعاقد مع 630 عامل نظافة من القطاع الخاص لتغطية مواقع معينة، مثل المناطق الصناعية والسكنية والصحراوية.

كما سيتم تأمين مشاركة أكثر من 500 متطوع من الجمهور.

الإمارات اليوم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى