«دبي للطيران 2023» يستقطب 135 ألف زائر بنمو 30%

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، شهد معرض دبي للطيران دورة استثنائية قياسية، في نسخته الـ18، وهي الأكبر في تاريخه منذ انطلاقته، في ضوء مجموعة كبيرة من الصفقات التي جرى الإعلان عنها، وعززت من مكانة المعرض وأهميته عالمياً على مستوى القطاع.

واستعرضت الدورة الـ18 من المعرض، التزام قطاعات صناعة الطيران والفضاء والدفاع تجاه تحقيق النمو والتطور، حيث تجاوزت قيمة الصفقات التي انطلقت من دبي وتم إبرامها خلال المعرض الـ101 مليار دولار أميركي (370.6 مليار درهم)، في حين رحبت هذه الدورة بأكثر من 135 ألف زائر، بنمو نسبته 30% في أعداد الزوار مقارنة بالنسخة الماضية، مع حضور 148 دولة وأكثر من 1400 جهة عارضة، مثّلوا كبار المصنعين والمنتجين وصناع القرار والمتخصصين في صناعات الطيران والفضاء من حول العالم، اجتمعوا في دبي لاستشراف مستقبل واستدامة القطاع.

وشهدت الدورة، التي أُقيمت في «دبي وورلد سنترال»، مجموعة من الصفقات المهمة، من أبرزها صفقة لـ«طيران الإمارات» لشراء 95 طائرة إضافية ذات الجسم العريض من طائرات «بوينغ 777-9»، و«777-8»، و«787»، بقيمة 52 مليار دولار (191 مليار درهم) خلال اليوم الأول من فعاليات المعرض، والتي تأتي لدفع خطط نمو الشركة، كما سجلت صفقة بقيمة ستة مليارات دولار لشراء 15 طائرة إضافية من طراز «A350-900» خلال المعرض. كما أعلنت «فلاي دبي» عن شراء 30 طائرة من طراز «بوينغ 9-787 دريملاينر».

ووقعت الخطوط الجوية الإثيوبية مذكرة تفاهم لإضافة 11 طائرة «إيرباص» من طراز «A350-900» إلى أسطولها من الطائرات، وترسخ مذكرة التفاهم هذه مكانة الخطوط الجوية الإثيوبية كأحد أبرز عملاء طراز «A350» في إفريقيا. وأعلنت الشركة أيضاً التزامها بطلب 11 طائرة من طراز «بوينغ 787 دريملاينر»، و20 طائرة من طراز «بوينغ 737 ماكس»، مع إمكانية شراء 15 طائرة من طراز «بوينغ 787 دريملاينر»، و21 طائرة من طراز «بوينغ 737 ماكس» إضافية.

وكشفت شركة طيران البلطيق عن توقيعها صفقة لشراء 30 طائرة من طراز «A220»، لتصبح بذلك مالكة لأكبر أسطول من طائرات «A220» في أوروبا.

وأعلن مجلس توازن، الجهة الحكومية المستقلة التي تعمل بشكل وثيق مع وزارة الدفاع والجهات الأمنية لزيادة القيمة من خلال أنظمة الاستحواذ، عن توقيع عقود مع شركات محلية وعالمية بقيمة 23.06 مليار درهم.

وشملت هذه العقود عقداً مع شركة «هالكون» لشراء ذخائر بقيمة 2.14 مليار درهم، وعقدين مع شركة «إنترناشونال غولدن غروب -IGG»، الأول بقيمة 338 مليون درهم لتقديم الدعم الفني للطائرات، والثاني لشراء محركات وقطع غيار للطائرات في دولة الإمارات بقيمة 13 مليون درهم.

وشهدت الدورة الـ18 لمعرض دبي للطيران تركيزاً أكبر على الفضاء والتقنيات المستقبلية، حيث كشفت وكالة الإمارات للفضاء خلال مشاركتها في المعرض عن الجدول الزمني لرحلة مركبة الفضاء الإماراتية «MBR Explorer» لاستكشاف حزام الكويكبات.

وشملت الإعلانات الرئيسة الأخرى التي كُشف عنها خلال المعرض توقيع هيئة دبي للطيران المدني مذكرة تفاهم مع «عنان»، شركة التكنولوجيا الإماراتية الرائدة التي تقود ثورة التحول في مجال النقل من خلال خدمات التنقل الجوي المتقدم.

كما أعلنت مطارات دبي، الجهة المشغّلة للمطار الدولي الأكبر في العالم، عن شراكتها مع مركز انطلاق، منصة الابتكار الرائدة الداعمة للشركات الناشئة المتخصصة في مجالات السفر والسياحة والطيران في دبي.

وقال العضو المنتدب لشركة «تارسوس» في منطقة الشرق الأوسط، تيموثي هاوز: «يعد معرض دبي للطيران لهذا العام واحداً من أبرز وأهم المعارض في القطاع، حيث شهدنا الكشف عن العديد من الابتكارات والإعلانات المهمة والتطور التكنولوجي المستدام، إضافة إلى الإعلان عن صفقات تزيد قيمتها على 100 مليار دولار. ووفرت الدورة الـ18 من المعرض لجميع الجهات المشاركة منصة عالمية لاستعراض المستقبل الواعد الذي ينتظر القطاع، فضلاً عن فرص النمو وإبرام الشراكات وتعزيز التعاون العالمي».

الإمارات اليوم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى