«دبي للميتافيرس» يستقطب مشاركة بارزة من الجهات الحكومية والمؤسسات المحلية

الصورة :

يستقطب «ملتقى دبي للميتافيرس»، الذي ينعقد برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، مشاركة بارزة من الجهات الحكومية والمؤسسات المحلية في دولة الإمارات، بهدف استعراض أبرز الفرص الواعدة وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة في عالم الميتافيرس.

ويهدف الملتقى، الذي تنظمه مؤسسة دبي للمستقبل غداً وبعد غدٍ، 28 و29 سبتمبر، في «متحف المستقبل» و«منطقة 2071» في أبراج الإمارات بدبي، إلى توفير الفرصة لهذه الجهات المشاركة، لتعزيز التعاون مع القطاعين الحكومي والخاص في دولة الإمارات والعالم لتوظيف تقنيات الميتافيرس لخدمة الإنسان، والارتقاء بجودة حياة مجتمعات المستقبل.

كما سيشكل «ملتقى دبي للميتافيرس» منصة مثالية، لاستكشاف إمكانات العوالم الرقمية والافتراضية في رسم ملامح مستقبل مختلف قطاعات الأعمال وأدوات التفاعل البشري والتواصل الإنساني، من خلال أكثر من 25 جلسة وورشة عمل، تستضيف أكثر من 30 متحدثاً من الخبراء والقادة وصناع القرار العالميين في عالم الميتافيرس. كما تسهم مخرجات هذا الحدث الأول من نوعه في المنطقة، والذي يجمع تحت مظلته 300 مشارك من مختلف أنحاء العالم، و40 مؤسسة محلية وعالمية وشركة تكنولوجية، بتعزيز مكانة دبي ضمن الوجهات الدولية الأكثر جذباً لمشاريع واستثمارات الاقتصاد الرقمي، وتبني التقنيات الصاعدة، ويرسخ ريادتها ضمن أفضل عشر اقتصادات في القطاع، بما يتماشى مع أهداف «استراتيجية دبي للميتافيرس».

تطبيق الاستراتيجية

وقال هلال سعيد المري، رئيس سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية: «يأتي إطلاق ملتقى دبي للميتافيرس، والذي تنظمه مؤسسة دبي للمستقبل عملاً بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، تأكيداً على جاهزية الإمارة نحو المضي قدماً في تطبيق استراتيجية دبي للميتافيرس، وعلى رأسها تعزيز التواصل بين رواد هذا القطاع».

وأضاف المري: «تماشياً مع التزام إمارة دبي بقيادة التحول الرقمي كركيزة أساسية لاقتصاد المستقبل، فإننا نفخر في سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية بأن نكون جزءاً من هذا الملتقى الواعد، كما نفخر بأن نكون أول جهة تنظيم متخصصة في قطاع الأصول الافتراضية في العالم. وبدورنا، نتطلع إلى تسهيل وتعزيز الحوارات الهادفة مع قادة الفكر والهيئات التنظيمية ومراكز الفكر وأوصياء الحوكمة وقادة قطاع الميتافيرس، وذلك إيماناً منا بأهمية العمل الجماعي في خلق مستقبل مسؤول لهذا القطاع المهم».

وأكد خلفان جمعة بلهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، أن ملتقى دبي للميتافيرس استقطب اهتماماً واسعاً على المستوى المحلي والعالمي، منذ إعلان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم عن إطلاقه، مما يعكس توجهات واضحة على مستوى المنطقة لتطوير فرص جديدة في الاقتصاد الرقمي.

وقال: «يجمع الملتقى القطاعين الحكومي والخاص لبناء شراكات مؤثرة عالمياً، وعقد شراكات استراتيجية جديدة، بالتعاون بين القطاعين الحكومي والخاص، وتبادل المعارف والخبرات، وتوسيع مجالات اقتصاد المستقبل»، مضيفاً: «تهدف مؤسسة دبي للمستقبل إلى توظيف مخرجات ملتقى دبي للميتافيرس لمواصلة مسيرة تخيل وتصميم وصناعة المستقبل، واستشراف الإمكانات والقدرات النوعية للتقنيات الجديدة واستكشاف فرص التحولات الجذرية، التي يشهدها العالم وضمان مستقبل أفضل للبشرية».

وقال كريستيان كونز نائب الرئيس الأول للاستراتيجية في «مركز دبي المالي العالمي»: «تخطو دبي خطوات كبيرة نحو تحقيق هدفها بأن تكون من أكبر الاقتصادات الرقمية في العالم، وسيدعم مركز دبي المالي العالمي جهود مؤسسة دبي للمستقبل لتحقيق هذه الرؤية»، وأضاف: «سيواصل مركز دبي المالي العالمي مسيرته الرائدة في مجال الابتكار وصياغة مستقبل التمويل، وسنواصل الاستثمار في تطوير القدرات التي ستسمح لنا بالمساهمة الفاعلة في تحقيق الرؤية الطموحة لدبي».

من جهته، قال جو أبي عقل، الرئيس التنفيذي للتطوير المؤسسي في «ماجد الفطيم»: «تجسد الجهود الحثيثة التي تبذلها دبي في تطوير التكنولوجيا والتحول الرقمي، رؤيتها لاقتصاد المستقبل، ويمثل الابتكار المتواصل في الميتافيرس ذات الإمكانات اللامحدودة مساراً ناجحاً للاستفادة من الفرص الهائلة في هذا العالم الافتراضي، وتفتح التطورات الجديدة فيه آفاقاً جديدة واعدة، وستواصل ماجد الفطيم المساهمة في تقدم هذه التقنيات، التي تدعم أهداف ملتقى دبي للميتافيرس بتعزيز مكانة دبي واحدة من أكبر 10 اقتصادات رقمية في العالم».

شركات التقنية

وقال الدكتور مروان الزرعوني، مستشار استراتيجي في «دبي الرقمية»: «تعتبر دبي سباقة دائماً في تبني التكنولوجيا الحديثة والريادة في مجال الاقتصاد الرقمي والميتافيرس، وهذا الملتقى سيقرب بين القطاعات الحكومية وشركات التقنية ومراكز الابتكار لوضع الاستراتيجيات والمعايير اللازمة لتمكين المبرمجين والمطورين في عالم الميتافيرس، وبناء اقتصاد رقمي قائم على التعاون والشراكة لتحقيق الطموحات في هذا المجال الحيوي».

وقال علي سجواني، المدير التنفيذي لمشروع «دي-لابس» والمدير العام للعمليات في شركة داماك العقارية: أصبحت الأصول الرقمية جزءاً مهماً من عمليات داماك العقارية. ومن خلال مبادرات مثل «دي-لابس»، يقود فريقنا تطوير مجتمعات الإنترنت المتكاملة، والتي تقدم عقارات رقمية وتجارب تجزئة غامرة متطورة. ويتيح ذلك لمالكي الأصول التفاعل مع جيرانهم في بيئات افتراضية تفاعلية. وسيلعب الميتافيرس دوراً مهماً في نقل أعمالنا نحو المستقبل، مع الاستمرار في التوسع في عوالم رقمية جديدة، ونتطلع إلى استكشاف المزيد من هذه الفرص خلال ملتقى دبي للميتافيرس.

برنامج شامل

ويتضمن برنامج «ملتقى دبي للميتافيرس» مجموعة متنوعة من الجلسات الحوارية، التي تسلط الضوء على أبرز فرص توظيف تكنولوجيا الميتافيرس في مختلف المجالات المحورية، والتي ستشكل نقلة نوعية في مستقبل البشرية، إضافة إلى ورشات عمل متخصصة حول مختلف القطاعات التكنولوجية المستقبلية، ومعارض وتجارب مبتكرة لاستعراض أحدث تقنيات الميتافيرس والعالم الرقمي. ولمزيد من المعلومات حول ملتقى دبي للميتافيرس، يرجى زيارة الرابط: https:/‏/‏www.dubaifuture.ae/‏ar/‏dubai-metaverse-assembly/‏

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى