زوار إكسبو 2020: تنظيم الإمارات للحدث مثال يحتذى به في إدارة وتنظيم الفعاليات الكبرى

أكد زوار إكسبو 2020 دبي أن التجربة الناجحة والفريدة التي قدمتها دولة الإمارات في تنظيم إكسبو 2020 دبي وإخراجه في هذه الصورة الرائعة للعالم، هي مثال يُحتذى به في إدارة وتنظيم مثل هذه الفعاليات الكبرى .. مشيرين إلى أنهم يحتفظون بذكريات لا تنسى عن الحدث العالمي.

وأعربوا خلال استطلاع لآرائهم في اليوم الختامي أمس عن حزنهم لانقضاء فترة انعقاد إكسبو 2020 دبي، مؤكدين أنه كان يُعد أحد أفضل الوجهات الترفيهية والتثقيفية والتعليمية والرياضية لهم.

وقال أندريه سامسون، من المملكة المتحدة: “حرصت على المجيء في ساعة مبكرة أمس لمشاهدة كافة الأجواء الاحتفالية والفعاليات والبرامج الختامية لإكسبو 2020 دبي، وبالفعل هي تجربة مثيرة للغاية والأجواء الاحتفالية في موقع الحدث الدولي أكثر من رائعة، وتليق بمكانة دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وأضاف: “من دون شك أنا حزين لانقضاء فترة انعقاد إكسبو 2020 دبي، وأتمنى عدم إغلاق هذا الموقع بمعالمه الحضارية والعمرانية الرائعة، لأنه أصبح يمثل رمزاً مهماً لدولة الإمارات على الصعيد العالمي، بعد النجاح الكبير الذي حققه”.

من جانبه قال ياسر ربيع أحمد، جمهورية مصر العربية: “سرُرت أمس بالقدوم إلى إكسبو2020 دبي، لمشاهدة الحفل الختامي، والاستمتاع بالمفاجآت الكبيرة التي أعدتها دولة الإمارات لإبهار العالم، كما فعلت في حفل الافتتاح، ولقد أتاح لي إكسبو 2020 الفرصة للتعرف عن قرب على ثقافات وحضارات وتقاليد وعادات شعوب العالم، فضلا عن دوره في ترسيخ قيم المحبة والتسامح والعدل والمساواة بين جميع البشر”.

من جانبه قال محمد غلام، من أفغانستان: “حضرت إلى دولة الإمارات منذ أسبوع تقريباً، لزيارة إكسبو 2020 دبي، وتمكنت من رؤيته على أرض الواقع ومشاهدة الحفل الختامي، لكنني لم أتوقع أن يكون إكسبو 2020، بهذا الجمال والإتقان الحضاري والعمراني”.

وأشار إلى أنه حزين لأن إكسبو 2020 دبي، سيغلق أبوابه أمام مرتاديه، متمنياً استمراره واستغلاله في إقامة وتنظيم العديد من الفعاليات المحلية والإقليمية العالمية.

وقال باولو دياس، من الفلبين: “أزور إكسبو 2020 دبي، مع أفراد عائلتي، بشكل أسبوعي وشعرنا بسعادة غامرة خلال تواجدنا على أرض الحدث الدولي لمشاهدة الحفل الختامي”.

وقال جون بيتر، من الهند ” زرت موقع الحدث الدولي، وأبهرني حجم التطور العمراني في الموقع، وشعرت بسعادة كبيرة لتواجدي في اليوم الختامي لإكسبو ومشاهدة حجم الإبداع الذي تقدمه دولة الإمارات للعالم في الحفل الختامي”.

وقال محمد عبدالله الشحي، من إمارة رأس الخيمة: “زرت إكسبو 2020 دبي، ما يزيد على 15 مرة، ولقد كان الحدث الدولي من أفضل الوجهات الترفيهية والثقافية والعلمية والرياضية، نظرا لما قدمه من برامج وفعاليات تتناسب مع كافة الأذواق وتتوافق مع مختلف الجنسيات والأعمار”.

وأضاف : ” وداعاً إكسبو 2020 دبي، وشكراً لجميع من ساهم في إنجاح هذه التظاهرة العالمية الكبيرة”.

وقال مانع أحمد قائد، من اليمن: “زرت إكسبو 2020 دبي مرات عدة،و سأفتقد رؤية المعالم الجمالية والحضارية لأجنحة الدول المشاركة، لكن ذكرياته ستبقى راسخة في الوجدان”.

وقال الطفل محمد مصباح أودين، من الهند: ” إنه حرص على المجيء إلى إكسبو 2020 دبي أمس، لرؤية الاحتفالات الختامية، والاستمتاع بمشاهدة عروض الألعاب النارية”.

وام

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى