سماء الإمارات تشهد ظاهرة فلكية لكوكبي الزهرة والمريخ

قالت جمعية الإمارات للفلك إن سماء الدولة ستشهد هذا الأسبوع اقترانا كوكبيا مميزا فجرا فوق الأفق الشرقي، حيث يلتقي كوكب الزهرة النير بكوكب المريخ خلال الفترة بين 20 إلى 24 فبراير الجاري بعد موعد صلاة الفجر إلى قبيل طلوع الشمس فوق الأفق الشرقي.

وقال إبراهيم الجروان رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للفلك عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك: «هذا الاقتران المميز سيرى بالعين المجردة، عند سماح الأحوال الجوية برؤيته، ويكون الاقتراب الظاهري للكوكبين لافتا للناظرين وهذا الاقتراب لا يكون حقيقة تقاربا فعليا بين الكوكبين وإنما يكون اقترابهما ظاهريا لموقعهما من الأرض كما يشاهده الراصد من القبة السماوية».

وأضاف الجروان أن الاقترانات الكوكبية أو اقتران القمر مع أحد الكواكب النيرة تعتبر من أجمل المظاهر الفلكية التي تلفت انتباه الناس والفلكيين منهم، وذلك عندما تكون المسافة بين الجرمين السماويين دون 3 درجات من السماء ويكون الاقتران أكثر جمالا عندما تقل هذه المسافة خاصة إذا كان أحد الكواكب المقترنة (الزهرة أو المشتري) وهما أشد الكواكب إضاءة من السماء.

الاتحاد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى