عائشة المنصوري.. أول كابتن إماراتية في الطيران التجاري

أصبحت الكابتن عائشة المنصوري، أول كابتن إماراتية لشركة طيران تجارية في الدولة، حيث احتفلت مجموعة «الاتحاد للطيران»، الناقل الوطني لدولة الإمارات، بالإنجاز البارز الذي أُضيف إلى رصيد إنجازات قطاع الطيران في الإمارات.

وانضمت الكابتن، البالغة من العمر 33 عاماً، إلى برنامج الطيار المتدرّب، التابع لـ«الاتحاد للطيران» في أكتوبر 2007، وكانت واحدة من شابتين إماراتيتين في دفعتها. وفي عام 2010، تخرجت عائشة بنجاح في البرنامج، وانطلقت في رحلتها التجارية الأولى على متن طائرة «إيرباص A320» إلى العاصمة الأردنية، عمّان.

ومنذ ذلك الحين صعدت عائشة في مراتبها الوظيفية، وأكملت ساعات الطيران المطلوبة لتحصل على رتبة مساعد طيار متقدم. وكانت آنذاك أول إماراتية تقود طائرة الركاب العملاقة «إيرباص A380».

وأكملت المنصوري برنامج الاتحاد التدريبي، واستوفت ساعات الطيران الإلزامية، كما اجتازت كل الفحوص، لتصبح رسمياً أول كابتن إماراتية تحمل رخصة طيار للنقل الجوي في دولة الإمارات.

وقالت الكابتن المنصوري:

«أفخر لكوني أول امرأة إماراتية تحصل على رتبة كابتن في شركة طيران تجارية، وهي الناقل الوطني لدولتي، وأرجو أن أكون مصدر إلهام لغيري من الشابات لخوض مجال الطيران».

وستباشر عائشة المنصوري مهامها ككابتن طائرة بشكل منتظم ابتداءً من 28 أغسطس، اليوم الذي يوافق يوم المرأة الإماراتية.

الإمارات اليوم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى