محمد الشرقي يستقبل علي الحفيتي لحصوله على جائزة زرياب للمهارات من المغرب

 أكّد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، على الدور الذي تؤديه الفنون في إبراز مختلف أشكال الحضارة الإنسانية والتعريف بثقافات الشعوب حول العالم، مشيراً إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بتقدير المبدعين والفنانين، وتعزيز دورهم في التعريف بالموروث الفني الإماراتي خاصة، والارتقاء بقطاع الفنون عامة.

جاء ذلك خلال استقبال سمو ولي عهد الفجيرة، في مكتبه بالديوان الأميري، علي عبيد الحفيتي مدير أكاديمية الفجيرة للفنون الجميلة، لحصوله على جائزة زرياب للمهارات ضمن مهرجان العود الدولي بالمملكة المغربية.

وهنّأ سموه، علي الحفيتي، حصوله على الجائزة الرفيعة، مؤكدًا على الاهتمام الذي توليه حكومة الإمارات لمختلف أنواع الفنون عبر المشاريع والمبادرات العالمية التي تعكس روح الانفتاح الثقافي وتمدّ جسور التواصل الإنساني مع الحضارات الأخرى، ما يسهم في تعزيز حضور الدولة، ثقافيًا وفنيا، على مستوى العالم.

من جانبه، عبّر علي  الحفيتي عن شكره وتقديره لسمو ولي عهد الفجيرة على تقديم كافة أشكال الدعم للفن والفنانين ومتابعة مسيرتهم الفنية لتحقيق المزيد من الإنجازات وتمثيل إمارة الفجيرة على خارطة الموسيقى العالمية.

حضر اللقاء سعادة سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى