محمد الشرقي يشهد تخريج دفعة “رواد الإبداع في عام الخمسين” بجامعة الفجيرة

أكّد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة دور العملية التعليمية في نهضة الدول وتقدمها الذي يقوم على بناء الإنسان وتطوير العقل واستثمار قدراته، مشيرًا إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بأهمية دعم المؤسسات التعليمية وحملة الشهادات العليا لدورهم المحوري في تحقيق مسيرة التنمية الشاملة للدولة.

جاء ذلك خلال تكريم سموه لخريجي دفعة “رواد الإبداع في عام الخمسين” في جامعة الفجيرة على مسرح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بالفجيرة، حيث كرم سموّه 111 خريجًا وخريجة من حملة الماجستير في تخصص إدارة الأعمال، و200 خريجًا وخريجة من برنامجي البكالوريوس والدبلوم.

وأشار سمو ولي عهد الفجيرة إلى مساعي الإمارة وحرصها على تبني أفضل النظم التعليمية والكوادر الأكاديمية في تطوير قطاع التعليم العالي، وتسخير كافة الإمكانيات والموارد لرفع كفاءة المؤسسات التعليمية وتعزيز دورها في توفير المعارف العلمية التي تواكب التطورات العالمية وتحقق مؤشرات تنافسية في مجال التعليم العالي.

وألقى معالي سعيد محمد الرقباني رئيس مجلس أمناء جامعة الفجيرة كلمةً شكر فيها اهتمام صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس حاكم الفجيرة ودعم سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة لقطاع التعليم العالي في الامارة، كما وجّه الخريجين بضرورة متابعة التعلم واستثمار الطاقات وبناء الطموحات نحو المزيد من المشاريع المستقبلية البنّاءة التي تسهم في دعم إنجازات الدولة وتواكب مسيرتها النهضوية.

حضر حفل التخريج معالي حميد القطامي نائب رئيس مجلس أمناء جامعة الفجيرة وسعادة سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة ،وعدد من المدراء والمسؤولين في الفجيرة، وطاقم الهيئة الأكاديمية التدريسية في الجامعة وأولياء أمور الطلبة الخريجين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى