محمد الشرقي يشهد منافسات النسخة ال15 لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو

 أكد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، دور البطولات الرياضية العالمية في استقطاب اللاعبين الناشئين والشباب في كافة الألعاب الرياضية من مختلف دول العالم، منوّهًا إلى مكانة دولة الإمارات في مجال تنظيم واستضافة الأحداث الرياضية الكبرى كوجهة رائدة في هذاالمجال.

جاء ذلك خلال حضور سموه، جانبًا من منافسات اليوم الأول لفئة الأساتذة (الحزامين الأزرق والبنفسجي) ضمن نزالات النسخة ( 15) من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو في صالة ’مبادلة أرينا‘ بمدينة زايد الرياضيّة في أبوظبي.

وأشاد سموه بالمستوى التنظيمي العالي للبطولة التي تقام برعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وبالمشاركات الدولية في جميع فئاتها، مؤكدًا سموّه أهمية البطولة في الارتقاء بلعبة الجوجيتسو عالميًا، وتعزيز مكانة الدولة في قطاع الرياضات القتالية بين دول العالم.

وتوّج سموه الأبطال الفائزين في عدد من الجولات التنافسية للبطولة التي يشارك فيها 7 آلاف لاعب ولاعبة من 127 دولة حول العالم.

حضر المنافسات سعادة عبد المنعم السيد محمد الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو؛ سعادة الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، وسعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس الاتحاد رئيس اللجنة المنظمة للبطولة؛ وسعادة الدكتور مبارك سعيد الشامسي المدير العام لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، وسعادة ناصر التميمي الأمين العام لاتحاد الإمارات للمصارعة والجودو.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى