محمد الشرقي يلتقي المدير التنفيذي “لهيئة الفجيرة للثقافة والإعلام” ويطلع على خططها في مجال العمل الإعلامي والثقافي  

أكّد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، دور المؤسسات الإعلامية في دعم منظومة العمل الإعلامي في الدولة، والمساهمة في رفد قطاع الثقافة وتعزيز مكانته عبر ترسيخ عناصر القيم الاجتماعية والهوية الوطنية والإرث الثقافي الغنيّ التي تزخر بها إمارة الفجيرة خاصة، ودولة الإمارات عامة، والتعريف بها إلى العالم.

جاء ذلك خلال لقاء سموه، في مكتبه بالديوان الأميري، سعادة ناصر اليماحي المدير التنفيذي لهيئة الفجيرة للثقافة والإعلام.

وأشار سموه خلال اللقاء، إلى الاهتمام الذي تُوليه حكومة الفجيرة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، لمتطلبات الإعلام والثقافة ومتابعة سموّه لسير العمل في مؤسساتها ذات العلاقة، بهدف دعم رؤية وتوجّهات الدولة في قطاع الثقافة والإعلام والنهوض بمؤشراتها التنافسية على جميع المستويات.

واطّلع سموه خلال اللقاء على الخطط الاستراتيجية للهيئة خلال العام 2024، ومشاريعها الحالية والمستقبلية في مجال العمل الإعلامي والثقافي في الإمارة.

ووجّه سموّه، بمواصلة الجهود التي ترتقي بمجال الإعلام والثقافة وتدعم تطورهما وتخدم أهدافهما على جميع المستويات.

وتقدّم سعادة ناصر اليماحي بالشكر والتقدير إلى سمو ولي عهد الفجيرة، لمتابعة سموّه ودعمه الدائم لعمل الهيئة ومشاريعها.

حضر اللقاء سعادة الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى