محمد الشرقي يلتقي مدير المنطقة الطبية بالفجيرة

أكّد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، دور مؤسسات القطاع الصحي في رفع كفاءة خدمات الرعاية الصحية الشاملة المقدمة لأفراد المجتمع، والتطوير المستدام لأدواتها وأساليب تقديمها، وفق معايير عالية تلبي التطلعات المستقبلية لهذا القطاع.

جاء ذلك خلال لقاء سموه، في مكتبه بالديوان الأميري، الدكتور محمد الحمودي مدير المنطقة الطبية بالفجيرة.

ونوّه سموه، إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بضرورة توظيف الممارسات النوعية والمبتكرة في خدمات الرعاية الصحية والعلاجية، والتزام مقاييس الريادة في تطوير منظومة القطاع الصحي في الإمارة، بما يتواءم مع رؤية دولة الإمارات وجهودها الوطنية في هذا المجال.

واطلع سموه خلال اللقاء، على مستجدات العمل وتطوراته في القطاع الصحي بالإمارة، والخطط المستقبلية لمنطقة الفجيرة الطبية، كما استمع سموه إلى مخرجات المؤتمر الدولي الأول لجراحة العظام الذي استضافته الإمارة في يناير الجاري.

وأكّد سموه، أهمية الشراكات والعمل المشترك بين المؤسسات ذات العلاقة من داخل الدولة وخارجها، بهدف تطوير القطاع الصحي بالإمارة، وتطبيق أفضل الممارسات الطبية وأكثرها تطوّرًا في مجال تقديم خدمات الرعاية الصحية للمجتمع.

كما ثمّن سموّه، جهود المنطقة الطبية بالفجيرة، في دعم ركائز مجال الصحة العامة ووقاية المجتمع وتوعية أفراده وتقديم الخدمات الصحية المتطورة.

وقدّم الدكتور محمد الحمودي شكره وتقديره إلى سمو ولي عهد الفجيرة، على دعم ومتابعة سموّه لسير العمل في منظومة قطاع الصحة في الفجيرة.

حضر اللقاء سعادة الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى