محمد بن حمد الشرقي ينال جائزة الشخصية الإنسانية لعام 2023

نال سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، جائزة “الشخصية الإنسانية لعام 2023 من قِبل الاتحاد الدولي للتايكواندو، وذلك لمساهمة سموه في العمل الإنساني ودعم اللاجئين على مستوى العالم من ممارسي هذه الرياضة.

وتستضيف بطولة الفجيرة للتايكواندو فرقاً من اللاجئين، تنفيذًا لتوجيهات سمو ولي عهد الفجيرة، بالتنسيق مع منظمة اللاجئين التابعة للاتحاد الدولي للتايكواندو، وتعد هذه المرة الأولى التي يمنح فيها الاتحاد الدولي للتايكواندو هذه الجائزة تقديرًا وتكريماً وإشادةً بدور وجهود سمو ولي عهد الفجيرة في مجال العمل الخيري والإنساني.

ويأتي قرار الاتحاد الدولي للتايكواندو بمنح هذه الجائزة تقديراً لدور سمو ولي عهد الفجيرة الكبير في مجال دعم اللاجئين من لاعبي رياضة التايكواندو، وقد جرى ذلك خلال الحفل الذي أقيم في مدينة مانشستر بالمملكة المتحدة، بحضور الدكتور تشونج وون شوي رئيس الاتحاد الدولي للتايكوندو، ورؤساء اتحادات القارات وأعضاء المكتب التنفيذي في الاتحاد الدولي ورؤساء اتحادات التايكوندو حول العالم، وسعادة الدكتور أحمد حمدان الزيودي عضو المكتب التنفيذي رئيس اتحاد الإمارات للتايكواندو، وعدد من رؤساء الاتحادات الدولية للتايكواندو.

ويأتي حصول سموه على هذه الجائزة انعكاسًا لثقافة متجذرة في دولة الإمارات تقوم على مد جسور الدعم الإنساني لتصل إلى جميع أنحاء العالم وفقاً لأسس واضحة هدفها توفير الدعم المطلوب بهدف المساعدة على تخطي الظروف الصعبة، وتمكين الناس ليكونوا قادرين على تحسين أوضاعهم، فضلاً عن مساعدتهم للحصول على مقومات العيش لمستقبلٍ أفضل.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى