محمد بن حمد يكرم 20 خريجاً من حمَلة الماجستير

أكّد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، أهمية اكتساب المعارف العلمية وتحصيل الشهادات الأكاديمية لأثرها في صقل المهارات الشخصية للأفراد وتوسيع مداركهم تحقيقاً لإسهامهم في بناء مجتمعات منتجة وواعية.

جاء ذلك خلال تكريم سموه، في مكتبه بالديوان الأميري، ل 20 خريجاً وخريجة من الحاصلين على شهادة الماجستير من عدد من المؤسسات الأكاديمية داخل الدولة وخارجها وفي مختلف التخصصات العلمية.

وأشار سمو ولي عهد الفجيرة، إلى دعم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة لمؤسسات التعليم العالي، وتوجيهات سموه بمتابعة متطلباتها المتجددة في مجال التعليم عالميًا، لدورها المحوري في تطوير قطاع التعليم بالدولة والارتقاء بمكانته في مؤشرات التنافسية العالمية.

وهنّأ سموه خريجي الماجستير بإنجازهم العلمي المشرّف، واستمع منهم إلى شروحات موجزة حول تخصصاتهم ومواضيع رسائل الماجستير، مؤكّداً ضرورة استمرار مسيرة العلم والمعرفة والاطلاع المنفتح على مختلف العلوم الإنسانية لصقل تجاربهم والإسهام بفاعلية في رحلة بناء الوطن ومسيرته الحضارية.

حضر اللقاء سعادة الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، وسعادة المستشار راشد عبيد حماد الحفيتي رئيس مجلس رعاية التعليم والشؤون الأكاديمية بالفجيرة، وأعضاء مجلس الأمناء.

وام

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى