«محمد بن راشد للإسكان» تنال شهادة أعلى مؤسسة إسكانية حكومية رشيقة على مستوى العالم

أعلنت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، حصولها على شهادة «مؤسسة رشيقة معتمدة» من معهد أجيليتي العالمي للأعمال المتقدمة المتخصص في تقييم المؤسسات والذي يقع مقره في كاليفورنيا بالولايات المتحدة، لتكون بذلك أعلى مؤسسة إسكانية حكومية على مستوى العالم تحقق هذا الإنجاز غير المسبوق، ضمن المؤسسات العالمية المتخصصة في مجال الرشاقة المؤسسية، كما يعكس التزامها بتطبيق أفضل الممارسات العالمية، ويؤكد مكانتها نموذجاً يحتذى في تطوير البنية التحتية الداخلية لتحقيق أعلى المعايير الدولية.

وقالت مديرة إدارة الاستراتيجية والتطوير لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان، مريم السويدي: «إن مؤسسة محمد بن راشد للإسكان تمكنت من تحقيق إنجاز عالمي متميز بحصولها على شهادة (مؤسسة رشيقة معتمدة) من معهد أجيليتي العالمي للأعمال المتقدمة، بفضل الجهود المتواصلة لفرق العمل المختلفة والتزام المؤسسة بالتميز، ولا يعد هذا الإنجاز دليلاً على ريادتنا في مجال الرشاقة المؤسسية فحسب، بل يعكس كذلك النهج الاستراتيجي الذي تتبعه المؤسسة لتعزيز كفاءتها وفاعليتها في جميع عملياتها».

وأشارت السويدي إلى أن المؤسسة جاءت ضمن أعلى 10% من المؤسسات العالمية في ميدان الرشاقة المؤسسية، وهو ما يبرز فاعلية استراتيجية المؤسسة في اعتماد وتنفيذ أرقى المعايير الدولية. وأضافت: «مستمرون في تعزيز الابتكار والتطوير المستدام، لضمان تقديم خدمات متميزة لمجتمع إمارة دبي، ودعم تحقيق رؤية دبي نحو المستقبل».

وتم تصنيف مؤسسة محمد بن راشد للإسكان ضمن الفئة العليا من المؤسسات العالمية في الرشاقة المؤسسية، متقدمة على أكثر من 1800 مؤسسة من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة في 87 دولة، ومحتلة مكانة مرموقة بين الدوائر الحكومية في حكومة دبي.

وأكد المعهد الذي يحظى بعضوية تزيد على 7000 عضو، عبر تقييمه، أن مؤسسة محمد بن راشد للإسكان أظهرت كفاءة استثنائية في تخطي الدراسات التحليلية الدقيقة ومعايير التقييم المتبعة للحصول على شهادات الرشاقة المؤسسية، ما يعكس مستوى التقدم في قدرات المؤسسة والإنجازات التي حققتها.

وام

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى