محمد بن زايد: «اتفاق الإمارات» التاريخي يدشن مرحلة نوعية في العمل المناخي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن “كوب 28” حقق نتائج مهمة ودشن مرحلة نوعية جديدة في مسار العمل المناخي الدولي، مشيراً سموه إلى أن الطريق لا يزال طويلاً وممتداً، والتحدي لا يزال كبيراً، وستواصل دولة الإمارات مع مختلف الأطراف متابعة مخرجات المؤتمر والبناء عليها، وستكون إلى جانب دول العالم في هذه الرحلة من أجل مستقبل البشرية.

وقال سموه عبر حسابه الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي «إكس»: «في ختام (كوب28) أشكر كل الوفود التي عملت بروح التعاون والعمل الجماعي ومن منطلق الوعي بالمسؤولية تجاه الأجيال المقبلة، على الخروج بـ “اتفاق الإمارات” التاريخي الذي يدشن مرحلة نوعية جديدة في مسار العمل المناخي الدولي. كما أشكر فرق العمل الوطنية والأممية التي أسهمت في إنجاح هذا الحدث العالمي. حققنا نتائج مهمة لكن الطريق لا يزال ممتداً والتحدي لا يزال كبيراً، وستواصل دولة الإمارات مع مختلف الأطراف متابعة مخرجات المؤتمر والبناء عليها، وستكون إلى جانب دول العالم في هذه الرحلة من أجل مستقبل البشرية.».

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى