محمد بن زايد ومحمد بن راشد يعزيان الرئيس الكوري في ضحايا حادث التدافع

بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برقية تعزية إلى الرئيس يون سوك يول رئيس جمهورية كوريا في ضحايا حادث التدافع الذي وقع خلال الاحتفالات المقامة في منطقة «ايتايون» وسط العاصمة سيؤول، وأسفر عن وقوع عدد من الوفيات، متمنياً سموه الشفاء العاجل للمصابين.

كما بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برقية تعزية مماثلة إلى الرئيس يون سوك يول.

وعبرت دولة الإمارات عن تعازيها الصادقة وتضامنها مع جمهورية كوريا الجنوبية في ضحايا حادث التدافع الذي وقع في «إيتايون» في العاصمة سيؤول، ما أسفر عن وقوع مئات الضحايا.

وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، عن خالص تعازيها إلى حكومة جمهورية كوريا الجنوبية وشعبها الصديق، وإلى أهالي وذوي الضحايا في هذا المصاب الأليم، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

وأهابت سفارة الإمارات في سيؤول برعايا الدولة الموجودين في جمهورية كوريا إلى تجنب الاحتفالات والتجمعات المكتظة لسلامتهم.

وام

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى