مدير منظمة الصحة العالمية يزور مركز أبوظبي للخلايا الجذعية

زار الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس مدير عام منظمة الصحة العالمية مركز أبوظبي للخلايا الجذعية /ADSCC/.

ورحب الدكتور يندري فينتورا مدير عام مركز أبوظبي للخلايا الجذعية والدكتورة فاطمة الكعبي مدير برنامج أبوظبي لزراعة نخاع العظام وفريق العمل بزيارة الدكتور تيدروس إلى المركز المتخصص في تطوير أساليب تقنية رائدة لعلاجات الخلايا الجذعية.

وناقش الجانبان خلال الزيارة أوجه التعاون المستقبلية في مجال الابتكار الطبي في إطار سعي مركز أبوظبي للخلايا الجذعية إلى أن يصبح الشريك الأول لمنظمة الصحة العالمية في الشرق الأوسط.

وأشاد مدير عام منظمة الصحة العالمية – التي تقود الجهود العالمية في مكافحة كوفيد 19 – بدور مركز أبوظبي في توفير علاج الخلايا الجذعية المتطور للمرضى المصابين بالفيروس حيث تلقى أكثر من 13,800 مريض علاج ” UAE-Cell19 ” حتى الآن ..منوهاً ببحث مركز أبوظبي للخلايا الجذعية الذي أشار إليه الإصدار الأخير من دليل منظمة الصحة العالمية المطبق حول علاجات ” كوفيد – 19″ والذي صدر خلال شهر ديسمبر الجاري وتناول أحدث التوصيات لاستخدام العلاجات في علاج “كوفيد – 19”.

كما تناول اللقاء إسهامات المركز في البرنامج الوطني للفحص والتطعيم حيث سجل أكثر من 14.5 مليون اختبار “بي سي آر” حتى الآن ..فيما تعاون مع دائرة الصحة – أبوظبي /DOH/ وشركة أبوظبي للخدمات الصحية /صحة/ لتقديم أكثر من 172,600 لقاح بجانب توفيره مراكز تطعيم عن بعد وزيارات منزلية للمرضى المعرضين للخطر المصابين بأمراض مزمنة و كبار السن.

واستمع الدكتور تيدروس من الدكتورة حواء المنصوري المدير التنفيذي لقسم الأبحاث داخل الجسد في مركز أبوظبي للخلايا الجذعية وعضو المجلس الوطني الاتحادي بشأن “خطاب النوايا” الذي وقعه المركز مع المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية ” NIAID ” والذي يعد جزءاً من معاهد الصحة الوطنية في الولايات الأميركية المتحدة، التابعة لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية وأهمية هذا الاتفاق في تعزيز الشراكات البحثية استجابةً للفرص العلمية المهمة التي تنشأ بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة.

يذكر أن مركز أبوظبي للخلايا الجذعية تأسس عام 2019 بهدف تلبية الطلب المتزايد على الخدمات الطبية المتقدمة والعلاجات الأكثر ابتكاراً في الدولة.

ونجح المركز مؤخراً في تجربته الأولى لتصنيع الخلايا المناعية المبرمجة CAR T محليا في المختبر وقريباً سيبدأ التجارب السريرية لإثبات سلامة وفاعلية علاج ” CAR T-Cell ” في علاج السرطانات الدموية كما يعمل المركز على ابتكار علاجات لمرض السكري من النوع الأول ومرض التصلب اللويحي.

وام

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى