أخر الأخبار

من أين يتم التحكم بمسبار الأمل بعد انطلاقه؟

يتساءل كثيرون عن المقر الذي يتم فيه التحكم بمسبار الأمل بعد انطلاقه من اليابان، ومن أين ستُرسَل إليه الأوامر، وإلى أين سيرسل المسبار البيانات والمعلومات التي سيرصدها؟


ويجيب عن هذا التساؤل مدير أول إدارة الاستشعار عن بُعد في مشروع مسبار الأمل المهندس عدنان الريس، موضحاً أن التحكم في مسبار الأمل يبدأ من دبي بعد 15 دقيقة من انفصال المسبار عن الصاروخ إتش 2 إيه.


وأكد الريس أن استقبال أول إشارة من مسبار الأمل سيكون العلامة الفارقة في نجاح عملية الإطلاق.


وكان فريق محطة التحكم الأرضية من مركز محمد بن راشد للفضاء في منطقة الخوانيج بدبي قد استكمل الترتيبات النهائية لمتابعة مسبار الأمل ومواكبة رحلته إلى المريخ، منذ لحظة إطلاقه وحتى بلوغه مدار الكوكب الأحمر.


وسيعمل فريق المحطة الأرضية خلال الـ30 يوماً الأولى بنظام المناوبات على مدار الساعة، لاستقبال الاتصال من المسبار وإرسال الأوامر إليه، إلى جانب تلقي المعلومات والبيانات التي يسجلها بعد انفصاله عن صاروخ الإطلاق، وفتح منظومة الألواح الشمسية التي تزوده بالطاقة.


وهذا يؤكد تقدم الإمارات الكبير في مجال صناعة الفضاء، بما يتناسب مع رؤية القيادة الرشيدة للدولة وطموحها.

المصدر : الرؤية

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى