ناسا تعيد التأكيد على التعاون مع روسيا في الفضاء رغم حرب أوكرانيا

أكد مدير وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) بيل نيلسون الأربعاء أن الولايات المتحدة وروسيا تواصلان العمل معا في محطة الفضاء الدولية على الرغم من الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال نيلسون في مؤتمر صحفي إن العلاقة المهنية بين رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية وكذلك في مراقبة المهمة في كل من هيوستن وتكساس وموسكو مستمرة دون تغيير “دون عقبات”.

وأضاف نيلسون أن عودة رائد الفضاء الأمريكي مارك فاندي هاي إلى الأرض المقررة في 30 مارس ستتم أيضا “دون أي مشاكل” وكما هو مخطط له.

ومن المقرر أن يعود فاندي هاي كما هو مخطط له مع رائدي الفضاء أنطون شكابليروف وبيوتر دوبروف في كبسولة فضائية روسية من طراز سويوز.

وهذه هي المرة الأولى منذ بداية الحرب في أوكرانيا قبل شهر التي يتحدث فيها نيلسون صراحة عن هذا الموضوع في مؤتمر صحفي.

وكانت ناسا ووكالة الفضاء الروسية روسكوزموس أكدتا بالفعل في وقت سابق من الصراع استعدادهما لمواصلة العمل معا على متن محطة الفضاء الدولية على الرغم من التوترات بين موسكو وواشنطن.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى