ولي عهد الشارقة يشهد تخريج طلبة الدراسات العليا بأكاديمية العلوم الشرطية

شهد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس مجلس أكاديمية العلوم الشرطية، صباح أمس، حفل تخريج الفوج الرابع من طلبة الدراسات العليا (الماجستير) وذلك في مقر الأكاديمية.

وبدأت مراسم الحفل بعزف السلام الوطني لدولة الإمارات، وتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم، ألقى بعدها العميد الدكتور محمد خميس العثمني مدير عام الأكاديمية، كلمة قال فيها: «تحتفل أكاديمية العلوم الشرطية في هذا الحفل البهيج، بتخريج الفوج الرابع من طلبة الدراسات العليا في درجة الماجستير.

هذا التخرج والذي يعدّ بمثابة حصاد جهود كوادر تعليمية وإدارية، حرصت من خلالها على تغذية عقول طلابنا وتزويدهم بمختلف العلوم والمعارف المتعلقة بتخصصهم وحياتهم المستقبلية، والتي نرجو ألا يكتفوا بما حققوه خلالها، بل أن يسعوا لدعمها والارتقاء بها، من خلال استكمال دراساتهم العليا في مرحلة الدكتوراه، وبما يلبي طموحاتهم».

سعادة

وألقت الخريجة منى علي الحمادي كلمة نيابة عن زملائها الخريجين أعربت فيها عن بالغ سعادتهم بالتخرج بعد مسيرة حافلة وطويلة في التعلم واكتساب العلم والمعرفة من صرح أكاديمي رائد قدم لهم العلوم والمعارف القانونية والشرطية.

حضر حفل التخريج إلى جانب سمو ولي عهد الشارقة كل من الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، واللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة نائب رئيس مجلس الأكاديمية، والدكتور منصور بن نصار رئيس الدائرة القانونية لحكومة الشارقة، وعيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي، وعبد الله بن يعروف السبوسي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية، وأعضاء مجلس الأكاديمية، وعدد من مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية، وأولياء أمور الخريجين.

إنجاز

تفضل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، بتسليم الشهادات للخريجين، وهنأهم بإنجاز إحدى خطوات مسيرتهم العلمية ومتمنياً لهم التوفيق في حياتهم المستقبلية. وتسلم الخريجون شهاداتهم كل بحسب تخصصه في إدارة الشرطة أو البحث الجنائي أو الجودة والتميز في العمل الأمني.

كما كرم سموه عدداً من أعضاء الهيئة التعليمية تقديراً لتفانيهم في العمل، ومساهماتهم القيّمة في إعداد وتأهيل هذه الأجيال المتعاقبة.

الشارقة

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى