525 مليون درهم صافي أرباح الاتحاد للطيران 2023

الصورة :

أعلنت الاتحاد للطيران عن نتائجها لعام 2023، حيث بلغ صافي الربح بلغ 525 مليون درهم (143 مليون دولار)، وسجلت نتيجة تشغيلية بقيمة 1.4 مليار درهم (394 مليون دولار)، مدفوعة بنمو بلغ 4 مليارات درهم (1.1 مليار دولار) في إيرادات المسافرين عن العام السابق، وخفض تكلفة الوحدة بدون الوقود بنسبة 7%، مما أدى إلى تحسن كبير في ربحية أعمال المسافرين.

ونقلت الاتحاد للطيران 14 مليون مسافر في العام الماضي، بزيادة تقدر بنحو 40 % مقارنة بالعام الذي سبقه، مما يؤكد استمرارية الطلب القوي على السفر عبر شبكة وجهاتها المتنامية، مع تسجيل عامل حمولة بنسبة 86 %، مقارنة بـ82 % في عام 2022.  وبلغ إجمالي الإيرادات 20.3 مليار درهم (5.5 مليار دولار) في السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2023، مقارنة بـ18.3 مليار درهم (5.0 مليار دولار) في 2022.

وخلال 2023، أطلقت الناقلة 15 وجهة جديدة ، منها لشبونة، كوبنهاغن، كلكتا وأوساكا، واستمرت في توسيع أسطولها التشغيلي مع إضافة 14 طائرة، لدعم نمو المقاعد المتوفرة لكل كيلومتر، والذي بلغ نحو 30 %.

كما نجحت الناقلة في تعزيز ميزانيتها العمومية من خلال خفض صافي الرافعة المالية إلى 2.5 مرة في معدل الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين لصافي الدين، من 5.0 في 2022، بفضل توليد تدفقات نقدية قوية وإدارة فعالة للنفقات الرأسمالية، من خلال تحسين استخدام الطائرات وإعادة تفعيل الطائرات التي تم ركنها سابقًا.

ويأتي الأداء القوي للاتحاد للطيران في عام 2023 في أعقاب استكمال استراتيجية التحول التي شهدت إعادة تنظيم أعمال الشركة بنجاح، وزيادة تركيزها على خدماتها الأساسية من خلال وقف استثمارها في الشركات والأعمال المساندة؛ وإعادة هيكلة الأسطول للتركيز على الطائرات الأكثر كفاءة وتقدماً من الناحية التكنولوجية؛ وترشيد شبكة وجهاتها العالمية؛ وزيادة التركيز على الإنتاجية وتوفير التكاليف.

طائرات الجيل الجديد
ويتكون أسطول طائرات الركاب عريضة البدن التابع للاتحاد للطيران بنسبة 78 % من طائرات الجيل الجديد، وتعد من أعلى النسب في القطاع، ما يؤكد تفاني الناقلة في تحقيق الكفاءة التشغيلية والاسهام بشكل كبير في تحقيق أهدافها في تقليل الانبعاثات.

وقال محمد علي الشرفاء الحمادي، رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران: “نتقدم بالشكر لعملائنا على دعمهم الكبير لطموحاتنا، وإلى أفراد عائلة الاتحاد للطيران على تقديمهم خدمة موثوقة ومتميزة تتفرد بها عملياتنا. واستمر فريقنا في تعزيز قوة الشركة وزيادة كفاءتها، مما ساهم في تقديم تجارب استثنائية للعملاء.”

وتابع: “أنا واثق كل الثقة بأننا سنواصل بناء أُسسٌ راسخة مع توسيع شبكة وجهاتنا، وتعزيز خدماتنا وربط المزيد من الزوار بأبوظبي، دعماً لطموحات الإمارة في مجال السياحة، وتحقيق رؤيتنا في أن نكون شركة الطيران التي يرغب الجميع بالسفر على متن رحلاتها.”

وشهدت الناقلة ارتفاعاً في أراء العملاء الايجابية عبر 2023، خاصة مع انتقال مقر رحلات الاتحاد إلى مقرها الجديد في مطار زايد الدولي في نهاية العام.

وقال أنطونوالدو نيفيس، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران: “في أعقاب أدائنا القوي في 2023، حيث حققنا أرباحاً تشغيلية بلغت 1.4 مليار درهم وصافي أرباح بلغ 525 مليون درهم (143 مليون دولار)، أصبحت مهمتنا الحالية هي تعزيز أعمالنا بشكل أكبر مع مواصلة استراتيجية النمو والبحث عن فرص لزيادة هوامش الربح.”

أبرز نتائج 2023
شهدت الإيرادات الإجمالية زيادة كبيرة بلغت 20.3 مليار درهم (5.5 مليار دولار) —ما يمثل زيادة بنسبة 11% عن العام السابق.

وزادت إيرادات المسافرين بـ 4 مليار درهم (1.1 مليار دولار)، لتصل إلى 16.7 مليار درهم (4.5 مليار دولار).

بعد الربح الاستثنائي الذي سُجل في عام 2022 بسبب جائحة كوفيد، بلغت إيرادات  الشحن 3.4 مليار درهم (914 مليار دولار) في 2023، مع تراجع بلغ 38 % عن نتائج 2022، ما يعكس الانخفاض العام في أسعار الشحن العالمية

وانخفضت تكلفة المقعد المتوافر للكيلومتر وتكلفة المقعد المتوافر للكيلومتر بدون وقود بنسبة 7 % و5 % على التوالي مقارنة بالعام الماضي 

وفيما يتعلق بالميزانية المالية، تم تسجيل خفض صافي الرافعة المالية إلى 2.5 مرة (معدل الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين لصافي الدين) من 5.0 في 2022

وحدث ارتفاع كبير في أعداد المسافرين: شهدت الاتحاد نمواً ملحوظاً في أعداد المسافرين، وبلغ اجمالي عدد المسافرين 14 مليون مسافر، ما يشكل زيادة مهمة تصل إلى 40 % تقريبا

وبلغ عامل حمولة الركاب 86%، مقارنة بـ82% في 2022، وهي من بين النسب الأعلى في القطاع، ما يدل على قدرة الشركة على تحسين استخدام الأسطول وتخطيط شبكة الوجهات 

وتوسعت شبكة الاتحاد للطيران لتشمل  72 وجهة، ما يعكس التزامها بتعزيز سبل الوصول إلى أبوظبي ، مع مواصلة استكشاف أسواق وفرص نمو جديدة.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى