58 مليون مسافر متوقع عبر مطار دبي في 2022

أكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مطارات دبي الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، أن دبي وبفضل رؤية ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، اتخذت خطوات ومبادرات استباقية للتعامل مع الجائحة وتمكين التعافي السريع لقطاع السفر والسياحة في الإمارة، ونتيجة لذلك احتفظ مطار دبي الدولي بمكانته كأضخم مطار في العالم بأعداد المسافرين الدوليين للعام الثامن على التوالي، ونتوقع خدمة أكثر من 58 مليون مسافر بنهاية العام الجاري وربطهم بأعمالهم وأسرهم ونشاطاتهم والعمل على توفير تجربة سفر رائعة بالنسبة لهم.

وخلال افتتاح فعاليات معرض المطارات في دورته الحادية والعشرين والتي انطلقت أمس في مركز دبي التجاري العالمي وتستمر حتى غد بمشاركة 150 عارضاً دولياً، قال سموه: يكتسب المعرض أهمية كبيرة في هذا الوقت بالذات لإعطاء دفعة إضافية لقطاع الطيران العالمي الذي بدأت تباشير عودته السريعة لمرحلة ما قبل الجائحة، تظهر للعيان مع ارتفاع الطلب على السفر والإعلان عن إعادة بدء مشاريع التطوير على مستوى مطارات العالم تحسباً للنمو المقبل.

وأضاف سموه: يساهم المعرض والمؤتمرات التي تقام على هامشه مع مشاركة أكثر من 4500 خبير دولي، في منح صناع القرار في مطارات المنطقة والعالم، فرصة ذهبية لبناء العلاقات والتعرف على أفضل التقنيات وأكثرها تطوراً، وبحث آفاق التعاون والتنسيق المشترك لما فيه مصلحة صناعة المطارات.

ومن خلال هذا الحدث نحن نجمع عالم الطيران مجدداً في دبي للمضي قدماً على طريق تشارك العقول ولعب دورنا البناء في إعادة التعافي الكامل لهذه الصناعة الحيوية لدعم الاقتصاد العالمي.

وتابع سموه قائلاً: الاستدامة والتكنولوجيا المتطورة وتطوير المطارات وكفاءة العمليات وإدارة الأجواء، كلها مواضيع حيوية سيتم التطرق إليها خلال أيام المعرض الثلاثة مما يمنح الصناعة قوة دافعة إلى الأمام ليس فقط للعودة إلى مستويات ما قبل العام 2019 وإنما للمضي قدماً إلى أبعد من ذلك.

تغريدات

وقال سموه في تغريدات على موقع تويتر: نحن متفائلون بالتعافي التام لصناعة النقل الجوي، وتلعب المطارات الدور الحيوي من خلال المبادرات المبتكرة لتعزيز السلامة والأمن والكفاءة. وأشار سموه إلى أن معرض المطارات يشهد في دورته الـ21، كأكبر حدث سنوي للمطارات في العالم إطلاق منتجات ومبادرات استدامة وتقنيات متطورة.

جولة

وقام سموه عقب الافتتاح بجولة على أجنحة العارضين رافقه فيها كل من هلال سعيد المري، مدير عام دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي وخليفة الزفين الرئيس التنفيذي، مؤسسة مدينة دبي للطيران ودبي الجنوب، واطلع سموه على التقنيات والأجهزة التي تعرضها أكثر من 150 شركة عالمية من 20 دولة حول العالم.

أحدث ابتكارات شرطة دبي

وتشارك القيادة العامة لشرطة دبي، في المعرض حيث تقدم أحدث الابتكارات والخدمات التي توفرها في مجال تعزيز أمن الطيران، ومنها الدور المهم لمركز تقييم وتحليل مخاطر أمن الطيران، وبرنامج XRT الخاص بالتدريب على استخدام أجهزة كشف الأشعة السينية في المطارات.

وقال العقيد المهندس مروان محمد سنكل، مدير مركز دبي لأمن الطيران المدني في الإدارة العامة لأمن المطارات، إن شرطة دبي تشارك للمرة الثامنة على التوالي في المعرض العالمي المهم، بتوجيهات من معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومتابعة اللواء علي عتيق بن لاحج مدير الإدارة العامة لأمن المطارات، بهدف عرض أحدث إنجازاتها وخدماتها الذكية في خدمة المسافرين والمتعاملين وتعزيز الأمن والأمان في المطارات، والتدقيق على الحقائب والشحنات.

وأكد حرص القيادة العامة لشرطة دبي على المشاركة المستمرة في دورات المعرض المختلفة، لعرض كل ما هو جديد وحديث في العمل الشرطي وفي مجال الخدمات الذكية، الهادفة إلى تعزيز الأمن والأمان وإسعاد أفراد المجتمع في المطارات، إلى جانب عرض الخدمات التدريبية التي يقدمها مركز دبي لأمن الطيران المدني، الرامية لتعزيز مستوى أداء موظفي شرطة دبي العاملين في مطارات دبي، لافتاً إلى أن منصة شرطة دبي قدمت خلال المعرض شرحاً للزوار حول مختلف الخدمات التي تقدمها للمسافرين.

تحليل المخاطر

وقدم النقيب علي محمد الخكاك، رئيس قسم تقييم التهديد في الإدارة العامة لأمن المطارات، شرحاً لزوار منصة شرطة دبي، حول الدور المهم الذي يقوم به مركز تقييم وتحليل مخاطر أمن الطيران.

وبين أن المركز يحتوي على أنظمة ذكية وحديثة تعمل على رصد وتحليل وتقييم مخاطر أمن الطيران على المستويين الدولي والمحلي، ومدى انعكاساتها على ضمان أمن مطارات دبي وسهولة الإجراءات المتبعة، بما يضمن استمرارية تقديم الخدمات الأمنية إلى المسافرين بكل يسر.

وأضاف إن المركز يعمل بشكل دوري على دراسة المُستجدات في المجال الأمني دولياً، ومتابعة البيانات وتحليلها وتقييمها، ثم رفع التوصيات لدعم متخذي القرارات الإدارية في الإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي.

برنامج تدريب

عرض زين الدين عمار المُجند في الخدمة الوطنية والاحتياطية، عبر منصة شرطة دبي ولأول مرة، برنامج التدريب الافتراضي XRT الخاص بتدريب مُستخدمي أجهزة الأشعة السينية في المطارات، والذي طُور بالتعاون بين مركز دبي لأمن الطيران المدني ومجندي الخدمة الوطنية والاحتياطية.

وأوضح أن البرنامج التدريبي الافتراضي المتوافر في مركز دبي لأمن الطيران المدني، مُطابق لطريقة عمل أجهزة الأشعة السينية المُستخدمة في المطارات، ويستطيع من خلاله المُتدرب التدرب على طريقة استخدام الجهاز الحقيقي بكل سهولة ويسر.

شركات إيطالية

وفي تصريحات خلال الحدث، أشار أميديو سكاربا، المفوض التجاري الإيطالي لدى الإمارات ومدير وكالة التجارة الإيطالية في الإمارات إلى نمو عدد الشركات الإيطالية في الدورة الحالية للمعرض بمعدل يقارب الضعف مقارنة بدورة العام الماضي إذا ارتفع من 15 شركة في 2021 إلى 28 شركة في دورة 2022.

مشيراً إلى أن ذلك يأتي ترجمة لأهمية الحدث بالنسبة للشركات المتخصصة في صناعة الطيران بإيطاليا والتي تزيد عن 160 شركة كبرى منها 30 شركة تقدم خدمات إدارة المطارات ونحو 60% من عائداتها تأتي من خارج إيطاليا.

وأوضح أن زيادة التبادل التجاري بين الإمارات وإيطاليا في 2021 إلى نحو 6.6 مليارات يورو (نحو 25.5 مليار درهم) شكلت الصادرات الإيطالية منها نحو 4.6 مليارات يورو (17.8 مليار درهم) بارتفاع نسبته 22%.

من جانبه أوضح جوليو دي كاريلي، رئيس جمعية صناعة المطارات الإيطالية (اير تيك إيطالي) أن المعرض يشكل بوابة حيوية للشركات الأعضاء في الجمعية والمتخصصة في مجال تطوير وتخطيط وتصميم وخدمات المطارات، وأشاد بالنمو المتسارع لصناعة الطيران في الإمارات.

وأكد أهمية الابتكار في تسريع وتيرة التعافي لصناعة الطيران بشكل عام وللمطارات بشكل خاص من تداعيات الجائحة، مشيراً إلى أن الحلول المبتكرة ساهمت في تعزيز الثقة بالسفر وعودة الحركة تدريجياً عبر المطارات.

البيان

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى